رئيس إندونيسيا يدافع عن سجله في مكافحة جائحة كورونا

2020-10-04

الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو

دافع الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو عن النهج الذي اتبعه في مكافحة جائحة كورونا وطالب بالتوقف عن ”الجدل“ و“الفوضى“ وسط انتقادات له بأنه قدم الاقتصاد على الصحة العامة في ترتيب الأولويات.

ونشر الرئيس بيانا مصورا في وقت متأخر من مساء أمس السبت 3اكتوبر2020، بينما وصل عدد حالات الإصابة بكورونا في بلاده إلى 299506 والوفيات إلى 11055 وهي من بين الأعلى في آسيا. وإندونيسيا رابع أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان.

وقال الرئيس في البيان الذي نشره على حسابه الرسمي على يوتيوب ”يمكن أن أقول أن طريقة معالجة أزمة كوفيد في إندونيسيا لم تكن سيئة، فقد كانت في الحقيقة جيدة جدا“ مشيرا إلى أن عدد حالات الإصابة والوفيات في بلاده أقل من دول أخرى لديها هذا العدد الكبير من السكان.

كما دافع الرئيس عن قراره عدم فرض إجراءات عزل عام على أقاليم أو مدن بأكملها في مناطق استمر فيها تزايد الحالات، إذ قال إن ذلك كان من شأنه أن يضر بسبل عيش المواطنين.

وقال ”وضع المسائل الصحية في الأولوية لا يعني التضحية بالاقتصاد، لأن التضحية بالاقتصاد مساوية للتضحية بحياة عشرات الملايين من الناس“.

وتعهد الرئيس بإصدار أوامر لوزرائه بتحسين التعامل مع الجائحة وحث المواطنين على التقدم بشكاوى ومقترحات للحكومة.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي