خضراوات مثالية لتعزيز المناعة.. منها السبانخ والشمندر

2020-10-02

حذر الباحثون والخبراء من تزايد مخاطر ضعف الجهاز المناعي تزامنا مع حلول فصل الخريف والذي يأتي بعده الشتاء البارد وترافقهما نزلات البرد والإنفلونزا وأمراض الجهاز التنفسي العلوي، فضلا عن انتشار فيروس كورونا المستجد.

ونستعرض فيما يلي أهم 6 أنواع من الخضراوات الموسمية للمحافظة على الصحة في فصلي الخريف والشتاء، بحسب ما نقلته وكالة "سبوتنيك" الروسية عن موقع "دويتش فيله"..

الكرنب الأجعد

يعتبر هذا النوع من الكرنب من أكثر أنواع الخضار احتواء على المواد الغذائية كالكالسيوم والحديد و"فيتامين ك" و"فيتامين سي" ومضادات الأكسدة، ويحتوي الكرنب الأجعد على البروتين بكمية كبيرة، ما يجعله بديلاً عن البروتين الحيواني ومناسباً للراغبين بإنقاص وزنهم.

السبانخ

السبانخ من أكثر الخضراوات احتواء على البروتين، وهي غنية كذلك بالحديد والمغنيسيوم و"فيتامين بي" والكاروتينات المقوية للجهاز المناعي والمفيدة في منع الإصابة بالسرطان. 

الملفوف الأحمر

هذا النوع من الخضار الخريفية هو "قنبلة" من الفيتامينات، حيث يغطي 200 جرام منه الحاجة اليومية للجسم من "فيتامين سي"، ويحوي كذلك معدن الزنك بكمية جيدة، وهو مثالي لمن يتبع حمية بغية التخسيس.

خس الضأن

لا يحوي أي نوع من أنواع النباتات التي تدخل في إعداد السلطة كمية "فيتامين سي" التي يحويها خس الضأن أو كما يسمى أيضاً ناردين صغير، وهو غني أيضاً بـ "فيتامين أ" والفوسفور والكالسيوم وحمض الفوليك واليود.

الشمندر الأحمر

يحوي الشمندر الأحمر مضاد الأكسدة بيتانين الذي يقوي الجهاز المناعي ويحمي الجسم من العدوى بالأمراض، وهو غني كذلك بـ"فيتامين سي" والزنك والسيلينيوم.

كرنب بروكسل

هذا النوع من الكرنب غني جداً بالفيتامينات كـ "فيتامين سي" و"فيتامين أ" وبالزنك، ما يجعله أداة فعالة في تقوية المناعة ومنع الإصابة بالرشح والإنفلونزا، وهو من أفضل الخضار لتزويد الجسم بالبروتين النباتي.

 









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي