تعليق دخول المصلين إلى الحرم القدسي لمدة 3 أسابيع

2020-09-17 | منذ 2 شهر

قرر مجلس الأوقاف الإسلامية في القدس الشرقية تعليق دخول المصلين إلى الحرم القدسي لمدة ثلاثة أسابيع.

واكد عضو مجلس الأوقاف الإسلامية في القدس الشرقية حاتم عبد القادر أن قرار المجلس، الذي يعمل تحت مظلة الأردن، جاء للحد من انتشار فيروس كورونا.

وأوضح عبد القادر إن قرر تعليق دخول المصلين إلى المسجد يبدأ من عصر الجمعة الموافق 18 سبتمبر/أيلول ولمدة ثلاثة أسابيع".

وتابع المتحدث أن مجلس الأوقاف الذي يعمل تحت مظلة وزارة الأوقاف الأردنية، قد اتخذ هذا القرار خلال "اجتماع طارئ لبحث الأوضاع الصحية واستمع لتقارير المرجعيات الطبية الفلسطينية التي أوصت باتخاذ الإجراءات المناسبة للحد من انتشار الفيروس".

ونوه عبد القادر بأن قرار تعليق دخول المصلين "مرهون بانصياع سلطات الاحتلال للقرار وعدم تمكين المستوطنين من اقتحام المسجد". مضيفا "في حال لم تلتزم الشرطة الإسرائيلية بهذا القرار سيبقى المسجد مفتوحا أمام المصلين طيلة الوقت".

من جانبه، أكد عضو مجلس الأوقاف على أن الحرم سيبقى "مفتوحا أمام موظفي المجلس وسيرفع فيه الأذان وتقام فيه جميع الصلوات".

يشار إلى أن وتيرة الإصابات بفيروس كورونا في فلسطين تصاعدت مؤخرا بما ينبئ بمرحلة خطيرة، وذلك رغم الجهود الصحية المبذولة من طواقم وزارة الصحة التي لم تمنع التزايد الكبير في عدد الإصابات التي باتت بدورها تتجاوز الـ700 حالة بشكل شبه يومي وهو رقم جديد، مقارنة بالإحصاءات الماضية وهذه الأرقام مرشحة للازدياد.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي