الهند تحظر 118 تطبيقا مرتبطا بالصين

2020-09-02 | منذ 3 شهر

السلطات الهندية تلقت شكاوي بعد نقل بيانات إلى خوادم خارج الهندحظرت الهند تطبيقات صينية جديدة بسبب مخاوف أمنية، واشتباه في ارتباط هذه التطبيقات بأنشطة تجسس تابعة للحزب الشيوعي الصيني.

ونقل موقع "ذا فورج" أن الهند تتجه إلى حظر 118 تطبيق مرتبط بالصين، منها تطبيقات شهيرة كـ PUBG موبايل، وAlipay، وبايدو، بعدما سبق أن حظرت تطبيق TikTok و WeChat وأكثر من 50 تطبيقًا آخر، مقرًاتها في الصين، في يونيو بسبب مخاوف أمنية.

ونقل الموقع عن وزارة الإلكترونيات وتكنولوجيا المعلومات الهندية أنها تلقت شكاوى حول التطبيقات "سرقة ونقل بيانات المستخدمين بطريقة غير مصرح بها إلى خوادم لها مواقع خارج الهند،" ولا يذكر إعلان الوزارة الصين على وجه التحديد.

وتأمل السلطات الهندية أن يحمي قرار المنع بيانات الهنود ومعطياتهم الخاصة.

وتشهد العلاقات بين الهند والصين توترا بسبب خلافات على الحدود، وتدهورت علاقتهما بشكل ملحوظ بعد اشتباك حدودي بين قواتهما في 15 يونيو أدى إلى مقتل 20 جنديا هنديا إضافة إلى عدد غير معروف من الإصابات الصينية.

ولجأت الهند بدورها إلى السلاح الاقتصادي ضد الصين. وحظرت 59 تطبيقا على الأقل، من بينها منصة "تيك توك" الشهيرة لتشارك الفيديوهات القصيرة، كما اتخذت إجراءات أخرى لإخراج شركات صينية من عقود ومنع استيراد سلعها.

يذكر أن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، وقع في السادس من أغسطس، مرسوما تنفيذيا يمهل الأميركيين 45 يوما لوقف التعامل مع شركة "بايتدانس" الصينية المالكة لتطبيق "تيك توك".

ويتّهم ترامب تطبيق "تيك توك" بأنه يتيح للصين تعقّب الموظفين الفدراليين وإعداد ملفات لأشخاص بغرض ابتزازهم والتجسس على شركات.

وتتضمن مقاطع الفيديو القصيرة التي تنشر على "تيك توك" كل المواضيع الخفيفة بدءا من روتين الرقص ودروس صبغ الشعر إلى النكات حول الحياة اليومية والسياسة. وقد تم تنزيله 175 مليون مرة في الولايات المتحدة وأكثر من مليار مرة حول العالم.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي