مسن عنصري يهين محجبة وطفلتها في لندن: ارجعي إلى السعودية

2020-09-02

أظهر مقطع فيديو رجلا مسنا في موقف حافلات بيكسليهيث، جنوب شرق لندن يشن اعتداء لفظيا عنصريا على سيدة مسلمة محجبة وابنتها خلال انتظارهما في موقف الحافلات، حيث وصفها بأنها ملفوفة مثل "الديك الرومي" مطالبا إياها بالعودة إلى السعودية.

ودفعت الاعتداءات اللفظية التي شنها الرجل الطفلة الصغيرة إلى الانهيار في البكاء، بينما استمرت الأم في محاولة تهدئة ابنتها وتوثيق ما يجري عبر تصويره بهاتفها.
ووصفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية تصرف الرجل بأنه كان "اعتداء بلا رحمة".

وأظهر الفيديو الرجل الذي كان متئكا على عمود كهربائي مقابل السيدة التي كانت تصوره بهاتفها.

وقال الرجل الذي اعتقد أن تلك السيدة سعودية: "في السعودية إذا عارضت الحكومة يقطعون رأسك".

وعندما لم ترد عليه، توجه بالحديث إلى طفلتها الصغيرة التي كانت برفقتها وقال "أمك ملفوفة مثل الديك الرومي" في إشارة إلى الحجاب الذي كانت ترتديه.

وبعدما بدأت الفتاة في الخوف والبكاء من الرجل، حاولت الأم طمأنة ابنتها طالبة منه عدم الحديث إليها، ووصفت الرجل بالمجنون.

بعدها ثار غضبه وصرخ: "ارجعي إلى السعودية هذا ليس مكانا للمسلمين".

الفيديو الذي كان مقسما إلى مشاهد، أظهر كذلك الفتاة الصغيرة وهي تنفجر بالبكاء بينما تتوسل إليها والدتها للتوقف أمام أعين المعتدي الذي كان ينظر إليهما "بلا رحمة" على حد وصف صحيفة "ديلي ميل".

ويظهر الفيديو سائقي حافلة يرتديان سترات خاصة وهما ينتقدان فعلته بينما يرد هو بصوت عال: "هذه لا يجب أن تكون هنا" قبل أن يندفع بعيدا عن المكان.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي