٪11 من شباب البحرين. يستخدمون الحروف اللاتينية بشبكات التواصل

2020-08-04 | منذ 1 شهر

أكدت دراسة علمية لأستاذ في جامعة البحرين أن ظاهرة استخدام الحروف اللاتينية في التدوين على شبكات التواصل الاجتماعي ليس لها تأثير لا من قريب ولا من بعيد في اللغة العربية، كما أنها لا تعني الاتجاه نحو التغريب أو قبول سمات مواطني البلدان الغربية.

وذهبت الدراسة -التي أجراها أستاذ الإعلام والعلاقات العامة المشارك في جامعة البحريــــن د. أشرف أحمد عبدالمغيث، وأستاذ الإعلام المشارك في جامعة السلطان قابوس د.عبدالله الكندي- إلى أن استخدام هذه اللغة أشبه ما يكون باستخدام أصحاب المهن والجماعات المغلقة التي تتسم بخصائص معينة للغات ومصطلحات خاصة بالجماعة التي متى انهارت أو تفككت انهارت معها اللغة الخاصة.

وطبّق الباحثان دراستهما على عينة من شباب في كل من: مملكة البحرين، وسلطنة عمان، والمملكة العربية السعودية، حيث وجدا أن ظاهرة استخدام الأحرف اللاتينية -التي تعود بواكيرها إلى ظهور منضدة مفاتيح الحاسوب غير المعرّبة- ليست موجودة لدى طلبة المدارس الخاصة التي تعتمد اللغات الأجنبية في الدراسة، بينما تفاوت استخدامها في المدارس الحكومية، ففي السعودية بلغت نسبة استخدامها بين 12 إلى 18%، في حين لم تزد النسبة في البحرين عن 11%، وفي الإمارات بلغت 8%.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي