مسلح يطلق النار على رئيس شرطة العاصمة المكسيكية

2020-06-26 | منذ 2 شهر

أصيب رئيس شرطة العاصمة المكسيكية في محاولة اغتيال من قبل مجموعة من المسلحين لكن الحادث نتج عنه مقتل عدة أشخاص آخرين، في كمين نصب له في أرقى أحياء المنطقة.

وقالت عمدة مدينة مكسيكو سيتي كلوديا شينباوم على تويتر إن رئيس الأمن العام عمر غارسيا هارفوش أصبح "خارج منطقة الخطر" بعد الهجوم الذي وقع عليه في السادسة والنصف صباح الجمعة.

ولم تذكر عمدة المدينة تفاصيل عن عدد القتلى والمصابين في الحادث، ولا عدد المعتقلين على إثره.

وقال الرئيس المكسيكي أندريه لوبير أوبرادور في مؤتمر صحفي إن غارسيا أصيب في الهجوم، محملا مسؤولية اندلاع العنف على عاتق المسؤولين المحليين عن إرساء النظام في المدينة.

وأعرب سكان منطقة لوماس دي تسابولتيبيك الراقية عن صدمتهم جراء الهجوم الذي امتد لعدة دقائق، خاصة أن هذه المنطقة مكان إقامة السفراء وموطن لكثير من الأغنياء.

 وأظهرت صورا تلفزيونية عشران من رجال الشرطة وهم يطوقون طريقا رئيسيا في المنطقة، فيما أفادت إذاعة "تيليفزيا" المكسيكية بإصابة اثنين على الأقل من الشرطة.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي