بعد خروج عجلة من مكانها ..ركاب طائرة كندية يعيشون حالة رعب مروعة

2020-01-05 | منذ 1 سنة

عاش ركاب رحلة طيران إير كندا إكسبريس، التي انطلقت من مطار من مونتريال إلى باجوتفيل، لحظات مروعة بسبب خروج إحدى العجلات من مكانها خلال إقلاع الطائرة، الأمر الذي أجبر قائد الطائرة على الدوران عدة مرات في محيط المطار ولمدة ساعتين في محاولة لحرق الوقود قبل أن يتمكن من العودة إلى المطار في مونتريال بسلام.

وقال تقرير لشبكة التلفزيون العالمية الكندية "Global News"، "لم تقع إصابات بعد إجبار طائرة تابعة لشركة Air Canada Express من مونتريال إلى باجوتفيل على العودة إلى مطار بيير إليوت ترودو، يوم الجمعة، بعد خروج إحدى العجلتين على متن أداة الهبوط الرئيسية اليسرى أثناء الإقلاع"، مضيفًا "تم تجهيز الطائرة بـ6 إطارات، هم، اثنان على جهاز الهبوط الأيمن، واثنان آخر على اليسار واثنان على أنف الطائرة".

وفى مقطع فيديو انتشر عبر "تويتر" بواسطة أحد الركاب، يمكن رؤية ألسنة اللهب على أحد الإطارات قبل أن تخرج من مكانها تمامًا، فيما انطلقت الطائرة في الهواء بعد ظهر يوم الجمعة، وسط حالة من الرعب سيطرت على الركاب، وكتب مستخدم تويتر، بالفرنسية: "حسنًا، أنا حاليًا في طائرة فقدت للتو عجلة القيادة.. بدأت عام 2020 تنطلق بشكل جيد".

وكانت الطائرة داش 8-300، التي تديرها شركة جاز للطيران، تقل 49 راكبا وثلاثة من أفراد الطاقم، وتقول مانون ستيوارت، المتحدثة باسم الشركة، في رسالة بالبريد الإلكتروني، إن الطيارين أحرقوا بعض الوقود قبل أن يعودوا إلى مونتريال وهبطوا بالطائرة بسلام، فيما تخضع الطائرة للتفتيش لتحديد ما حدث وما هي الإصلاحات الضرورية، وأضافت "لقد حافظ الطيارون المتمرسون على السيطرة الكاملة على الطائرة.. وإن الطيارين لدينا مدربون جيدًا على التعامل مع مثل هذه المواقف والاستجابة وفقًا لإجراءات التشغيل القياسية لدينا".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي