ارتفاع حصيلة الانهيارات الأرضية في الفلبين إلى 54 قتيلا  

أ ف ب-الامة برس
2024-02-11

 

 

ودفن الانهيار الأرضي محطة حافلات لموظفي شركة لتعدين الذهب و55 منزلا مجاورا (أ ف ب)   قال مسؤولون محليون إن عدد قتلى الانهيار الأرضي الهائل في الفلبين بالقرب من منجم للذهب ارتفع بشكل مفاجئ إلى 54 اليوم الأحد11فبراير2024.

وقالت بلدية ماكو ومسؤول الكوارث الإقليمي راندي لوي إنه تم انتشال 19 جثة من تحت الأنقاض في قرية ماسارا الجبلية الجنوبية يوم الأحد، ولا يزال 63 آخرون من عمال المناجم والسكان في عداد المفقودين.

وكان عدد القتلى السابق المعلن هو 35.

ودفن الانهيار الأرضي محطة حافلات لموظفي شركة لتعدين الذهب و55 منزلا مجاورا ليلة الثلاثاء، مما أدى إلى إصابة 32 شخصا آخرين.

وانزلقت الصخور والطين والأشجار لمسافة أكثر من 700 متر (2300 قدم) أسفل سفح جبل شديد الانحدار بالقرب من امتياز شركة أبيكس للتعدين، مما أدى إلى دفن قسم مساحته 8.9 هكتار (22 فدانًا) من مجتمع مسرة.

وتم انتشال طفلة تبلغ من العمر ثلاث سنوات حية من تحت الأنقاض يوم الجمعة، فيما وصفه رجال الإنقاذ بـ"المعجزة".

وتعهدت السلطات بمواصلة البحث حتى يتم العثور على جميع المفقودين.

وتشكل الانهيارات الأرضية خطرا متكررا في معظم أنحاء الدولة الأرخبيلية بسبب التضاريس الجبلية والأمطار الغزيرة وإزالة الغابات على نطاق واسع بسبب التعدين وزراعة القطع والحرق وقطع الأشجار غير القانوني.

وهطلت الأمطار على أجزاء من المنطقة الجنوبية بشكل متقطع لأسابيع، مما أدى إلى عشرات الانهيارات الأرضية والفيضانات التي أجبرت عشرات الآلاف من الأشخاص على اللجوء إلى ملاجئ الطوارئ.

كما أدت الزلازل الهائلة إلى زعزعة استقرار المنطقة في الأشهر الأخيرة.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي