تظاهر بالصلاة بشكل طبيعي.. لص سرق أموال التبرعات من داخل المسجد في تركيا

العربية - الأمة برس
2023-04-11

تعبيرية (بيكسباي)

بواسطة كاميرات المراقبة، اكتشف إمام تركي سرقة المال من صندوق تبرعات المسجد في عمليةٍ تمتّ لأكثر من مرة في مدينة سامسون الساحلية الواقعة على البحر الأسود، ليبدأ على إثرها على الفور بتقديم شكوى للشرطة في المدينة، والتي تمكّنت من إلقاء القبض على اللصّ.

وبدا مقطع الفيديو الذي سجّلته كاميرات المراقبة صادماً بعدما أظهر أن اللصّ تظاهر بالصلاة بعدما انتبه أحدهم إليه وهو يحاول فتح صندوق التبرعات بواسطة سلكٍ حديدي، عندما كان المسجد خالياً من الناس، الأمر الذي كرره مرتين على الأقل.

 

وتمّت عملية سرقة صندوق التبرعات في مسجد "الأعجم" بمدينة سامسون، وقد تمكّنت السلطات الأمنية من معرفة اللص وإلقاء القبض عليه، لكنها لم تكشف سوى عن عمره وأول حرفٍ من اسمه واسم عائلته.

واكتفت وسائل إعلامٍ تركية بالإشارة إلى اللصّ البالغ من العمر 51 عاماً، بحرفي "ه.و" دون أن تقدّم أي تفاصيل أخرى.

ولم تكشف السلطات أو وسائل الإعلام عن حجم المال الذي سرقه اللص من صندوق التبرعات، لكن مصدراً من مدينة سامسون كشف لـ"العربية.نت" أن السلطات أطلقت سراحه أمس الاثنين عقب احتجازه لساعات باعتبار أن كمية المال المسروق لم تكن كبيرة أو طائلة.

وأبقت السلطات اللص تحت الرقابة القضائية كشرطٍ لإطلاق سراحه، سيما وأنه لم يكن من أصحاب السوابق، بحسب المصدر السابق الذي أشار أيضاً إلى أن إمام المسجد طلب صندوقاً جديداً للتبرعات من "رئاسة الشؤون الدينية".

ويعود السبب في طلب الإمام إلى محاولته الحصول على صندوقٍ جديد ومتين لحمايته من السرقة خاصة أن كمياتٍ كبيرة من المال تُجمع فيه كلّ عام خلال شهر رمضان.

وكان اللص قد سرق صندوق التبرعات في مسجد "الأعجم" لأول مرة في الأول من شهر أبريل الجاري. ومن ثم كرر الأمر ذاته بعد مرور أسبوع عن تمكّنه من فتح صندوق التبرعات وسرقة محتوياته المالية للمرة الأولى.

ولم تتطرق السلطات لدوافع الرجل التركي وأسباب سرقته لصندوق التبرعات من الجامع رغم أنها أجرت تحقيقاتٍ معه.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي