دليلك الشامل لمعرفة أنواع الفيتامينات المضادة للالتهابات

زهرة الخليج
2023-02-17

دليلك الشامل لمعرفة أنواع الفيتامينات المضادة للالتهابات (زهرة الخليج)

يعتبر الالتهاب مؤشراً خطيراً إلى وجود مشكلة ما بجسم الإنسان، وهو مرض مزمن يحدث نتيجة عدة أسباب، منها تناول الطعام بشكل غير صحي، والإصابة بالأرق، والشعور بالإجهاد ووجود خلل وظيفي في الجسم. ولا تجب الاستهانة بوجود التهابات في أعضاء الجسم لأنها تقلل عملها، وبالتالي تتأثر صحة الإنسان، ويصاب بالكثير من الأمراض المزمنة، مثل: السكري، أمراض المفاصل، مشكلات الأوعية الدموية والقلب، والأسوأ الإصابة بالسرطان.

 

يجب أن يحصل الجسم على حصته اليومية من فيتامين (D)، لأن انخفاضه في الجسم يُسبب الكثير من المشاكل الصحية، مثل هشاشة العظام، خاصةً عند الأطفال، ويُسبب نقص فيتامين (د) وجود مشكلة في الحركة والمشى، جراء الإصابة بلين العظام، وأثبتت الدراسات أن هذا الفيتامين يعزز صحة الجهاز المناعي ويقي الجسم الالتهابات الضارة والأمراض المزمنة، مثل: القلب، والسرطانات، وأيضاً هو فيتامين مفيد لتهدئة أعراض ما قبل الحيض.

يُنتج الجسم فيتامين (د) عند التعرض لأشعة الشمس، لكن بعض الأشخاص يجب أن يتناولوا الفيتامين في هيئة أقراص، لأن أجسامهم لا تنتجه بشكل طبيعي، والجرعة الخاصة بالبالغين 20-50 ميكروغراماً يومياً.

 

يوجد الكثير من أنواع فيتامين ب (B)، مثل فيتامين (B1 ،B2 ،B3 ،B5 ،B6)، وغيرها، وأثبت الكثير من الدراسات الطبية أن نقص فيتامين (ب)، خاصة (B6) يؤدي للكثير من المشكلات، منها نقص بروتين "CRP" أو البروتين المتفاعل في الكبد، وهذا يؤدي للإصابة بالكثير من الأمراض، مثل: أمراض المناعة الذاتية، والتهاب المفاصل الروماتويدي.

تختلف جرعة فيتامين (ب) من شخص لآخر، اعتماداً على النوع ذكراً أو أنثى، والمرحلة السنية، ووجود حمل أو رضاعة، لذلك الجرعات المناسبة، هي:









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي