اتحاد الشغل التونسي: سنقف في وجه جميع البرامج التي تهدف إلى المس بقوت الشعب

متابعات الامة برس:
2023-01-19

وصف بيان الاتحاد ميزانية العام الحالي بتجاهل الوضع اقتصاديا واجتماعيا، مشيرًا إلى أنها تفتقد لأية رؤية تنموية (ا ف ب)

تونس: تعهد الاتحاد العام التونسي للشغل بمواصلة النضال لحماية الفئات الشعبية، مؤكدًا أنه سيقف في وجه جميع البرامج التي تهدف إلى المس بقوتهم.

جاء ذلك في بيان أصدره، الخميس19يناير2023، بمناسبة مرور 77 عاما على تأسيسه، حسبما ذكرت قناة "نسمة" التونسية.

وقال البيان إن الاتحاد يخوض ما وصفه بـ "الحوار الجدي" مع شركاء تاريخيين من المجتمع المدني حتى يتم صياغة مشروع وطني يسهم في الخروج من الأزمة الحالية التي تشهدها البلاد.

ولفت إلى أنه سيتم طرح هذا المشروع على كبار السياسيين والاجتماعيين لفتح طريق يعيد تونس إلى الديمقراطية بعيدا عن جميع مظاهر الاستبداد.

وقال الاتحاد التونسي للشغل إن المرفق العمومي يمثل مكسبا وطنيا لا يمكن المساس به، مؤكدًا تمسكه به، بينما جدد تأكيده على مواصلة النضال لإسقاط أي سياسات تهدف إلى تعميق الفوارق المجتمعية أو المس بقوت الفئات الشعبية.

ووصف بيان الاتحاد ميزانية العام الحالي بتجاهل الوضع اقتصاديا واجتماعيا، مشيرًا إلى أنها تفتقد لأية رؤية تنموية.

وأكد أن خضوعها لشروط صندوق النقد الدولي يثقل كاهل المواطن بالمزيد من الضرائب، ويهدد بإفلاس بعض الشركات ودفع شركات أخرى لمغادرة البلاد.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي