الأولى عربياً.. الإمارات تعلن انطلاق مركبتها الاستكشافية نحو القمر

متابعات - الأمة برس
2022-12-11

(تويتر)

انطلق، اليوم الأحد، صاروخ "فالكون 9"، الذي يحمل على متنه المركبة الإماراتية "المستكشف راشد"، كأول مهمة إماراتية وعربية والرابعة عالمياً على سطح القمر.

وأفاد مركز محمد بن راشد للفضاء، في سلسلة تغريدات له على حسابه في موقع "تويتر"، بأن عملية إطلاق الصاروخ "فالكون 9" تمت بنجاح.

وقال المركز: "توقف المحرك الرئيس للمرحلة الأولى من صاروخ فالكون 9 بنجاح، كما تم الآن انفصال المرحلتين الأولى والثانية من الصاروخ، وتشغيل المحرك الثاني للصاروخ، وفتح غطاء الحمولة بنجاح".

وأوضحت أن نائب الرئيس الإماراتي حاكم دبي، محمد بن راشد، تابع إطلاق المستكشف "راشد".

في الإطار ذاته قال نائب الرئيس الإماراتي حاكم دبي في سلسلة تغريدات على "تويتر": "المستكشف راشد جزء من برنامج فضائي طموح لدولة الإمارات.. بدأ بالمريخ.. مروراً بالقمر.. ووصولاً للزهرة .. هدفنا نقل المعرفة وتطوير قدراتنا.. وإضافة بصمة علمية في تاريخ البشرية".

وأشار إلى أن الوصول إلى القمر هو "الوصول إلى محطة استثنائية في المسيرة الطموحة لدولة وشعب لا سقف لتطلعاتهم.. ولا مستحيل أمامهم.. والقادم أعلى وأكبر بإذن الله".

 

ويحمل المستكشف راشد مركبة الهبوط اليابانية "هاكوتو- آر"، على متن صاروخ الإطلاق "سبيس إكس فالكون 9".

وتبلغ مدة المهمة العلمية "يوماً قمرياً واحداً"، أي ما يعادل 14 يوماً من مثيلاتها على كوكب الأرض.

وللمستكشف على سطح القمر ست مهام؛ هي دراسة علم الصخور والبلازما والغبار والتربة وبيانات لتطوير تقنيات جديدة وجمع بيانات متعلقة بأصل النظام الشمسي وكوكب الأرض.

وستأخذ المركبة الفضائية طريقاً منخفض الطاقة إلى القمر بدلاً من الاقتراب المباشر، حيث تستغرق الرحلة نحو 5 أشهر بعد الإطلاق، فيما من المقرر أن يهبط المستكشف على سطح القمر بحلول أبريل 2023.

ومطلع الشهر الجاري أجلت شركة "سبيس إكس" إطلاق صاروخ "فالكون 9" إلى موعد قالت إنه سيُحدد قريباً، بعد فحص الصاروخ ومراجعة البيانات.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي