أول إغلاق في ماكاو منذ ظهور الوباء

أ ف ب - الأمة برس
2022-07-11

أعلنت ماكاو فرض إغلاق لمدة أسبوع يشمل كازينوهاتها ومؤسساتها التجارية غير الأساسية بعد تسجيل أسوأ تفش لفيروس كورونا في المنطقة الصينية التي تعد مركزا رئيسيا لألعاب القمار (ا ف ب)

بدأت ماكاو الاثنين 11 يوليو 2022م تطبيق أول إغلاق منذ ظهور كوفيد-19 من أجل القضاء على أسوأ موجة وبائية، ما تسبب في انخفاض أسعار أسهم مشغلي الكازينوهات في المدينة الصينية.

وأعلنت الحكومة فرض إغلاق لمدة أسبوع اعتبارًا من الاثنين بعد تسجيل أكثر من 1500 إصابة خلال الأسابيع الثلاثة الماضية على الرغم من حملات فحص إلزامية واسعة النطاق في هذه المدينة التي يبلغ عدد سكانها 650 ألف نسمة.

هبطت اسهم المجموعات الست العاملة في قطاع ألعاب الميسر مثل "ساندز تشاينا" و "غالكسي انترتيمانت" من 6 إلى 9 بالمئة في أولى تعاملات سوق بورصة هونغ كونغ صباح الإثنين.

ويعد هذا الإغلاق الأول منذ أكثر من عامين، مما وضع حداً لاتفاق بين الحكومة المحلية والكازينوهات يقضي بإغلاق المؤسسات التي تم فيها رصد إصابات بكوفيد-19 مؤقتًا.

ماكاو هي المكان الوحيد في الصين الذي يُسمح فيه بقطاع الكازينوهات، لكن الوباء أصاب بشدة هذه المنطقة شبه المستقلة التي تبنت استراتيجية "صفر كوفيد" على غرار بكين.

اعتبارًا من الاثنين، سيُسمح للسكان بمغادرة منازلهم فقط لشراء الحاجيات الضرورية ولاجراء فحوصات. وسيواجه المخالفون السجن لمدد تصل إلى سنتين.

ويمكن لبعض الخدمات العامة والمؤسسات التجارية على غرار محال السوبرماركت والصيدليات أن تستمر بالعمل، ويقتصر استخدام وسائل النقل العام على الأشخاص الحاصلين على تصريح أو رمز يدل على أنهم لا يشكلون أي خطر صحي.

تنوي حكومة هونغ كونغ المجاورة لماكاو تبني نفس النظام، على ما أعلن الاثنين وزير الصحة الجديد لو تشانغ مو.

واعتبر في تصريح لإذاعة "أر تي أش كا" أنه "يمكن في بعض الأحيان الخلط بسهولة بين ما يسمى حرية والأنانية".

واوضح "لا ينبغي أن يتمتع المصابون بالحرية للذهاب إلى حيث يريدون وتعريض صحتنا للخطر".

تبنت المدينة التي تعد مركزا تجاريا استراتيجية "صفر-كوفيد" لمدة عامين أدت إلى عزلها عن بقية العالم وأضرت باقتصادها.

وتعهد رئيس السلطة التنفيذية الجديد جون لي القضاء على الوباء وإعادة فتح الحدود مع الصين وخارجها.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي