مفوضة حقوق الإنسان الأممية تدين العنف "غير المقبول" في هايتي

د ب أ- الأمة برس
2022-05-18

العنف المسلح في هايتي وصل إلى مستويات غير مقبولة ولا يمكن تخيلها (أ ف ب)

جنيف: أعربت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان ميشيل باشيليت، الثلاثاء 18مايو2022، عن انزعاجها الشديد إزاء تصاعد العنف الذي تورطت فيه عصابات مسلحة في عاصمة هايتي بورت أو برنس.

وحثت باشيليت سلطات هايتي على استعادة حكم القانون سريعا وحماية الشعب.

وقالت باشيليت: "إن العنف المسلح في هايتي وصل إلى مستويات غير مقبولة ولا يمكن تخيلها".

وأضافت: "من الضروري أن يتم اتخاذ خطوات عاجلة لاستعادة حكم القانون، وحماية الشعب من العنف المسلح ومحاسبة الرعاة السياسيين والاقتصاديين لهذه العصابات".

وذكرت الأمم المتحدة في بيان أن 92 شخصا على الأقل غير مرتبطين بالعصابات ونحو 96 شخصا يزعم أنهم أفراد بعصابات لقوا حتفهم خلال هجمات مسلحة منسقة في بورت أو برنس بين يومي 23 نيسان/أبريل و16 أيار/مايو.

ووفقا لأعداد أكدها مسؤولون بمفوضية حقوق الإنسان لدى الأمم المتحدة، أصيب 113 شخصا آخرين وتم الإبلاغ عن فقدان 12 شخصا آخرين، كما تم اختطاف 49 شخصا للمطالبة بفدية مقابل إطلاق سراحهم. وقد يكون العدد الحقيقي للقتلى أكبر بكثير.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي