الأورومتوسطي: اليمنيون يعانون بفعل النزاع المستمر أزمة إنسانية صعبة

متابعات الامة برس:
2022-05-09

حتى نهاية 2021، أودت الحرب بحياة 377 ألف شخص، وكبدت اقتصاد اليمن خسائر 126 مليار دولار، وفق الأمم المتحدة (أ ف ب)

قال المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان الإثنين 9مايو202، إن غالبية اليمنيين، يكافحون يوميا لتجنب الانزلاق إلى المجاعة، بفعل تواصل الأزمة الحالية.

ولفت المرصد في تغريدة على حسابه بتويتر، "يعاني اليمنيون بفعل النزاع المستمر أزمة إنسانية صعبة تمس جوانب حياتهم كافة".

وأضاف أن "غالبيتهم (اليمنيون) لا يستطيعون الوصول إلى الخدمات الأساسية ويكافحون يوميا من أجل عدم الانزلاق إلى خطر المجاعة الذي يتهددهم طوال الوقت".

وفي 17 آذار/ مارس الماضي، أعلنت الأمم المتحدة تلقيها تعهدات مالية من 36 جهة مانحة بقيمة 1.3 مليار دولار لصالح خطتها الإنسانية في اليمن، كانت تسعى للحصول على 4.27 مليارات دولار، 17.3 مليون يمني.

ومنذ أكثر من 7 سنوات يشهد اليمن حربا مستمرة بين القوات الموالية للحكومة الشرعية، مدعومة بتحالف عسكري عربي تقوده الجارة السعودية، والحوثيين المدعومين من إيران والمسيطرين على محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ أيلول/ سبتمبر2014.

وحتى نهاية 2021، أودت الحرب بحياة 377 ألف شخص، وكبدت اقتصاد اليمن خسائر 126 مليار دولار، وفق الأمم المتحدة، وبات معظم سكان البلاد، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على المساعدات، في إحدى أسوأ الأزمات الإنسانية بالعالم.

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي