على خلفية تهديدات أمنية : الكويت ترفع جاهزية خفر السواحل للدرجة القصوى

وكالات - الأمة برس
2022-05-04

 زورق تابع لقوات خفر السواحل الكويتية (اعلام كويتي)الكويت - رفعت الكويت مستوى جاهزية خفر السواحل للدرجة القصوى، بعد تهديدات عراقية.

ونقلت صحيفة "القبس" عن مسؤول أمني كويتي (لم تسمه)، القول إن تعليمات "صريحة ومباشرة من كبار قيادات الداخلية بضرورة الحذر، والاستعداد الكامل لأي طارئ، ورفع مستوى جاهزية منتسبي خفر السواحل للدرجة القصوى".

وأشار إلى أن هذه الخطوة تهدف إلى "التعامل السريع والحاسم مع من يحاول انتهاك القوانين والعبث بأمن واستقرار الوطن وأمان المواطنين".

ولفت إلى أن "تصريحات النائب العراقي علاء الحيدري الأخيرة، التي ادعى فيها أن قوات خفر السواحل الكويتية اعتدت على صيادين عراقيين في منطقة الفاو وقامت بتعذيبهم والتنكيل بهم ما تسبب في وفاة أحدهم، مجرد ادعاءات غير صحيحة ولا تمت للواقع بصلة".

وجدد رفضه لـ"مثل تلك الادعاءات"، مؤكداً سلامة الإجراءات المتبعة، مشيداً في الوقت نفسه بالتعاون القائم بين قوات خفر السواحل الكويتية والقوة البحرية العراقية في منطقة "خور عبدالله".

وتابع: "رجال خفر السواحل مدربون على التصويب بدقة عالية على الأهداف البحرية، والتعامل المباشر مع أي محاولات لاختراق الحدود البحرية للبلاد أو تهريب الممنوعات عن طريق البحر".

ونفت وزارة الداخلية الكويتية، أواخر الأسبوع الماضي، صحة ما تداولته بعض وسائل التواصل الاجتماعي من مقاطع فيديو، حول وجود قطع بحرية عراقية مسلحة في المياه الإقليمية الكويتية.

وكانت الكويت احتجت، الأربعاء الماضي، لدى سفير بغداد في أراضيها "المنهل الصافي"، على دعوة وجهها نائب عراقي لقوات "الحشد الشعبي" الشيعية للانتشار في منطقة "خور عبدالله" لحماية الصيادين العراقيين.

يأتي ذلك على خلفية إيقاف دوريات خفر السواحل الكويتية لزوارق عراقية بشكل متواصل نظراً لتجاوزها المياه الإقليمية الكويتية، وفق ما كشفته سابقاً وسائل إعلام كويتية.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي