دوري أن بي ايه سيكسرز على مشارف الدور الثاني

أ ف ب - الأمة برس
2022-04-21

نجم فيلادلفيا سفنتي سيكسرز الكاميروني جويل إمبييد (يسار) يحتفل بثلاثيته الحاسمة أمام تورونتو رابتورز في المباراة الثالثة من الدور الاول من بلاي اوف دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين في 20 نيسان/أبريل 2022 (اف ب).

بات فيلادلفيا سفنتي سيكسرز على بعد انتصار واحد من بلوغ الدور الثاني للادوار الاقصائية "بلاي أوف" في دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين، بفوزه الثالث تواليا على مضيفه تورونتو رابتورز 104-101 بعد التمديد الاربعاء.

ويدين سيكسرز بانتصاره الى نجمه الكاميروني جويل إمبيد الذي سجل ثلاثية قبل 0.8 ثانية من نهاية الوقت الإضافي، محققا أول سلة حاسمة في الثانية الأخيرة في مسيرته الاحترافية بعد 14 محاولة فاشلة سابقا.

وعلق امبيد (28 عاما) على ثلاثيته قائلا "إنها أفضل واحدة"، مضيفا "فقط مرِّر الكرة إلي أو لمن كان متاحا. لقد فعلنا ذلك وأنا سعيد لأنني قدمت عرضًا جيدًا".

وعانى سيكسرز الأمرين لتحقيق الفوز واضطر إلى الكفاح حتى نهاية الوقت الإضافي للتخلص للفوز الثالث تواليا على بطل 2019.

وخسر إمبيد، هداف الدوري، الكرة قبل ثانيتين من نهاية الوقت الاضافي والنتيجة متعادلة 101-101، لكنه سرعان ما كفَّر عن خطئه بتلقيه كرة على مشارف القوس ليسجل ثلاثية منهيا المباراة برصيد 33 نقطة مع 13 متابعة.

وتابع إمبيد المرشح لجائزة أفضل لاعب في الموسم الى جانب حاملها الصربي نيكولا يوكيتش (دنفر ناغتس) واليوناني يانيس أنتيتوكونمبو (ميلووكي باكس): "المهمة لم تنته بعد. انتصار آخر. علينا العودة إلى هنا ومحاولة التغلب عليهم مرة أخرى" في اشارة الى المباراة الرابعة المقررة السبت في تورونتو.

يذكر ان الفريق الذي يسبق منافسه الى الفوز باربع مباريات من أصل سبع يبلغ الدور الثاني.

وأضاف جيمس هاردن 19 نقطة مع 10 تمريرات حاسمة، وتايريز ماكسي 19 نقطة وتوبياس هاريس 11 نقطة مع 12 متابعة، فيما كان البريطاني اوغوغوا أنونوبي أفضل هدافي رابتورز برصيد 26 نقطة مع 24 نقطة لغاري ترينت جونيور و20 نقطة للبديل النيجيري بريشوس أتشيووا.

وفرط رابتورز في فوز في المتناول كونه تقدم بفارق 17 في الوقت الاصلي، لكن إمبيد ورفاقه نجحوا في تذويبه وفرض التعادل في نهايته 95-95.

ولم يتمكن سيكسرز من التقدم في النتيجة طيلة الوقت الاصلي وانتظر الوقت الاضافي ليفعلها.

ولم يكن سيكسرز الفريق الوحيد الذي حول تخلفه بفارق 17 نقطة إلى فوز، بل فعلها بوسطن سلتيكس أمام ضيفه بروكلين نتس ليتغلب عليه 114-107 ويتقدم عليه 2-صفر في سلسلتهما في الدور الأول.

وفي ميلووكي، حاول باكس حامل اللقب تحويل تخلفه بفارق 18 نقطة في المباراة الثانية أمام ضيفه شيكاغو بولز لكن دون جدوى ليخسر 110-114 بفضل 41 نقطة لنجم الأخير ديمار ديروزان، وبالتالي تعادل الفريقان 1-1 في سلسلتهما.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي