الإمارات تحذر بأن السخرية من إجراءات الوقاية من كوفيد تعرض لعقوبات  

أ ف ب - الأمة برس
2022-01-11

 

 

ممرضة تجهز جرعة من لقاح فايزر/بايونتيك في مركز للتطعيم في دبي في 3 شباط/فبراير 2021(  ا ف ب)

حذرت الإمارات من السخرية أو التحريض على عدم اتباع  الاجراءات الاحترازية للوقاية من كوفيد-19، مؤكدة أنها جرائم خاضعة للعقوبات من بينها السجن.

ويتزايد عدد الإصابات بفيروس كورونا في الإمارات.

وتحدثت نيابة الطوارئ والأزمات والكوارث في النيابة العامة في بيان نشرته وكالة أنباء الإمارات عن "رصد على منصات التواصل الاجتماعي نشر وتداول مواد مرئية وتسجيلات صوتية (..) مصحوبة بمقاطع غنائية وتعليقات تدعو لعدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية، وتتخذ منها مادة للسخرية".

وأضاف البيان "ارتكاب أي من تلك الأفعال يعرض مقترفها للجزاءات الإدارية أو للعقوبة الجزائية المقررة بمقتضى المرسوم بقانون اتحادي رقم 34 لسنة 2021 في شأن مكافحة الشائعات والجرائم الإلكترونية".

وبحسب النيابة العامة الإماراتية، يُعاقب بالحبس لمدة لا تقل عن عامين وغرامة لا تقل عن 200 ألف درهم (54 ألف دولار) حال ترتب نشر أخبار كاذبة أو شائعات تؤدي إلى "تأليب الرأي العام أو إثارته ضد إحدى سلطات الدولة أو مؤسساتها أو إذا ارتبط بزمن الأوبئة والأزمات والطوارئ أو الكوارث".

وأعلنت الإمارات التي تشهد عادة إقبالا سياحيا كبيرا في فترة أعياد نهاية العام، إجراءات جديدة مرتبطة بفيروس كورونا تسمح للمطعمين وحاملي الفحوص الطبية السلبية وحدهم بدخول المؤسسات الحكومية الاتحادية في كل إمارات الدولة منذ بداية العام الجاري.

ومنعت أيضا سفر مواطنيها الذين لم يتلقوا لقاح كوفيد-19.

وتستضيف دبي منذ تشرين الأول/اكتوبر معرض اكسبو العالمي الذي سجّل نحو ثمانية ملايين زيارة منذ افتتاحه. وهو أكبر حدث ينظّم منذ بدء جائحة كوفيد، إذ أقيم أولمبياد طوكيو الصيف الماضي من دون متفرجين في الملاعب لتفادي انتقال الفيروس بسرعة.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي