قرقاش يتحدث عن تحريف البعض نوايا الإمارات.. ما علاقة تونس والسودان؟

2021-11-07

قرقاش - وام

تحدث "أنور قرقاش" المستشار الدبلوماسي للرئيس الإماراتي، السبت 6 نوفمبر 2021م ، عن "تحريف البعض نوايا بلاده" بشأن التطورات الأخيرة في تونس والسودان.

وقال "قرقاش" في تغريدة على "تويتر" إن "بعض التعليقات على التطورات الأخيرة في تونس والسودان حاولت المبالغة في دور الإمارات في ديناميات داخلية بشكل أساسي، كما أنه كان هناك ميلا من جانب بعض المعلقين إلى تحريف نوايا الإمارات بطريقة لا تعكس الواقع"، بحسب قوله.

وتابع في تغريدة أخرى "الحقيقة هي أن دولة الإمارات العربية المتحدة تعمل مع شركاء لتعزيز الاستقرار الإقليمي، وتسعى إلى بناء جسور بهدف تخفيف التوترات".

وأردف: "نحن ندرك أن الاستقرار يعتمد على معالجة الحكومات للمشاعر الشعبية وتجنب تهميش شرائح المجتمع".

وطالب بـ"ضرورة الإشادة بأي جهود للحد من التوتر وبناء توافق سياسي وتقوية الشراكات الإقليمية، لافتا إلى أن بلاده تؤمن أن الحوار والعمليات الشاملة وتجنب المواجهة يجب أن تشكل الأدوات الرئيسية في إدارة كل من النزاعات الداخلية والعلاقات الإقليمية".

 وفي 25 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، فرض قائد الجيش السوداني، "عبدالفتاح البرهان"، حالة الطوارئ في بلاده كما قرر حل مجلسي السيادة والوزراء الانتقاليين، واتهم المكون المدني في السلطة بـ"التآمر والتحريض على الجيش".

بدورها، دعت الخارجية الإماراتية جميع الفرقاء بالسودان إلى "ضرورة الحفاظ على ما تحقق من مكتسبات سياسية واقتصادية وكل ما يهدف إلى حماية سيادة ووحدة السودان"، مؤكدة "وقوفها إلى جانب الشعب السوداني الشقيق".

وأكد البيان أن أبوظبي تتابع عن كثب التطورات الأخيرة في السودان، وأنها تدعو إلى التهدئة وتفادي التصعيد، حرصا على تحقيق الاستقرار وبأسرع وقت ممكن.

وسبق أن اتهم زعيم حركة "النهضة"، رئيس البرلمان التونسي المجمد عمله، "راشد الغنوشي"، الإعلام الإماراتي بالوقوف وراء ما حصل في تونس، واستهداف حركة "النهضة".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي