عبدالخالق عبدالله يؤكد عرض مقر سفارة الإمارات لدى لبنان للبيع

2021-11-02

 

أكد مستشار ولي عهد أبوظبي السابق، الأكاديمي الإماراتي "عبدالخالق عبدالله"، التقارير المتداولة عن عرض مقر السفارة الإماراتية في العاصمة اللبنانية بيروت للبيع.

وقال "عبدالله" إن "خبر عرض مقر سفارة الإمارات ببيروت للبيع صحيح 100%".

وأضاف عبر "تويتر" أن "الإمارات تود إقامة علاقة مع دولة لبنان والحوار مع حكومة وطنية في لبنان وليس الحوار مع دولة وحكومة حزب إيران (حزب الله) في لبنان".

وشدد على أن "رسالة الإمارات قوية وواضحة.. لا عودة إلى لبنان بعد اليوم في ظل حكم وتحكم حزب إيراني (حزب الله) على قرار لبنان السيادي".

 وكان مصدر إماراتي رفيع، كشف لـ"صوت بيروت إنترناشونال" أنه سيتم عرض مقر السفارة الإماراتية في لبنان للبيع، دون إعلان رسمي من أبوظبي.

ويأتي تسريب خبر البيع، بعد ساعات من إعلان وزارة الخارجية الإماراتية، اكتمال عملية سحب بعثتها الدبلوماسية إضافة إلى إداريين ومواطنين من لبنان وعودتهم إلى بلادهم.

وجاءت تلك التطورات، في أعقاب أزمة دبلوماسية بين لبنان وعواصم خليجية، على خلفية تصريحات وزير الإعلام اللبناني "جورج قرداحي"، التي اعتبر فيها أن الحوثيين يدافعون عن أنفسهم ضد اعتداء خارجي من قبل السعودية والإمارات على اليمن 

وأعلنت السعودية والإمارات والبحرين والكويت سحب سفرائها من لبنان؛ وطالبت نظرائهم اللبنانيين بمغادرة عواصمها.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي