الرباط تستعد لتوقيع اتفاقيات جديدة مع إسرائيل.. أبرزها عسكرية

2021-10-18 | منذ 1 شهر

 

يستعد المغرب لتوقيع عدد من الاتفاقيات الجديدة مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، أبرزها اتفاقيات دفاعية تتيح للرباط الاستفادة من منظومات عسكرية إسرائيلية، أبرزها الطائرات المسيرة المسلحة، وذلك خلال الزيارة المرتقبة لوزير الدفاع الإسرائيلي "بيني جانتس" إلى المغرب.

وأفاد رئيس مكتب الاتصال الإسرائيلي في المغرب، "ديفيد جوفرين"، أن وزيري الدفاع والاقتصاد في حكومة "نفتالي بينيت" سيسافران إلى المغرب، في وقت قريب، للتوقيع على اتفاقيات تعاون جديدة.

 ونقل عن الدبلوماسي الإسرائيلي قوله إن "هذه الزيارات المقرر إجراؤها في المستقبل القريب ستساعد في تطوير العلاقات بين البلدين وبين الشعبين وسيكون لها تأثير على المجتمعين المغربي والإسرائيلي".

 

وأضاف: "نسعى دائما لتطوير العلاقات والتواصل في مجالات متعددة، مثل المياه والزراعة والطاقة المتجددة".

وجدد المسؤول الإسرائيلي تأكيده على انتعاشة قريبة للحركة السياحية بين الرباط وتل أبيب، بعد تراجع مؤشرات جائحة "كوفيد-19"، التي حالت دون تطوير هذا الملف.

واعتبر "جوفرين" أن هناك "فارقا كبيرا" بين علاقات إسرائيل مع دول الخليج وتلك مع المغرب، وقال: "على عكس العلاقات الأولى التي كانت حديثة جدًا (حوالي عام)، تعود علاقات تل أبيب مع الرباط إلى عام 1995، وهي الفترة التي أنشأنا خلالها علاقات ثقافية واجتماعية".

والسبت، قالت الحكومة المغربية، في بيان، إنها ستبحث، وربما تصدق على، اتفاقيتين جديدتين تم توقيعهما مع إسرائيل في مجالات الطيران والثقافة والرياضة.

ومن المتوقع أن يثير التعاون العسكري المغربي الإسرائيلي غضب الجزائر، التي تعتبر أن الرباط وتل أبيب تتآمران عليها، لاسيما بعد انتقاد وزير الخارجية الإسرائيلي "يائير لابيد"، الجزائر، قبل أسابيع، زاعما أن لديها علاقات متطورة مع إيران تقلق إسرائيل.

المصدر: الخليج الجديد






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي