برلماني كويتي سابق يسلم نفسه للشرطة لتنفيذ حكم في قضية النائب البنغالي..

2021-10-17 | منذ 2 شهر

أعلنت صحف كويتية، تسليم البرلماني الكويتي السابق "صلاح خورشيد" نفسه إلى الشرطة، الأحد، قبيل مثوله أمام محكمة التمييز لتنفيذ حكم الحبس 7 سنوات الصادر بحقه في القضية المعروفة إعلاميا باسم "النائب البنغالي".

ومن المقرر أن تعقد محكمة التمييز أولى جلساتها، الأحد، في القضية المدان فيها "خورشيد" بغسيل الأموال والرشوة والمتاجرة بالبشر.

وقالت  مصادر كويتية إن "خورشيد سلم نفسه إلى شرطة قصر العدل لتنفيذ الحكم".

ونقلت عن مصدر قانوني قوله إنه مشروط بالقانون تسليم المتهم نفسه أمام محكمة التمييز حتى يتم النظر في طعنه. 

وتعود القضية إلى يونيو/حزيران 2020، حينما اعتقلت السلطات الكويتية النائب البنغالي "محمد شهيد إسلام"، متهمة إياه بغسيل الأموال ودفع الرشى، وذلك بعدما أدلى عمال بنغاليون بإفادات، أكدوا فيها أنهم دفعوا مبالغ مالية للشركة التي يديرها لتمكينهم من دخول الكويت.

وكانت المحكمة قضت بحبس النائب البنغالي "محمد شهيد إسلام" (أسقط البرلمان البنغالي عضويته لاحقا)، ووكيل الداخلية السابق "مازن الجراح"، والمرشح السابق "نواف الشلاحي"، والمسؤول في القوى العاملة "حسن الخضر"، بينما برأت النائب "سعدون حماد".

وأصدرت النيابة العامة الكويتية مؤخرا قرارا بتجميد الحسابات المصرفية الخاصة بالنائب البنغالي وشركته، التي تبلغ قيمتها نحو 5 ملايين دينار (حوالي 16 مليون دولار).

المصدر / الخليج الجديد






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي