علاج مذهل يمكن أن يقضي على الأورام لدى مرضى بعض أنواع السرطان الميؤوس من شفائهم

2021-10-14 | منذ 5 يوم

اكتشف علماء أن علاجا جديدا للسرطان مكونا من مزيج لأدوية العلاج المناعي يسخّر جهاز المناعة لقتل الخلايا السرطانية، وفي بعض الحالات "اختفى السرطان تماما"، ما أثار دهشة الأطباء.

استخدم العلماء في تجربتهم التاريخية مزيجا من أدوية العلاج المناعي لتسخير جهاز المناعة لدى المرضى من أجل قتل خلاياهم السرطانية، وفقا للباحثين في معهد أبحاث السرطان (ICR) بلندن، ومؤسسة Royal Marsden NHS Foundation.

وجد العلماء أن مزيج أدوية العلاج المناعي أدى إلى انخفاض حجم الأورام لدى مرضى سرطان الرأس والعنق، الذين يعانون من أمراض مزمنة. وفي بعض الحالات، اختفى السرطان تماما، وذُهل الأطباء لعدم العثور على أي علامة يمكن اكتشافها للمرض.

يعتقد الخبراء أن مزيج العلاج المناعي يمكن أن يثبت أنه سلاح جديد فعال ضد عدة أشكال من السرطان المتقدم، وقد أشارت نتائج التجارب الأخرى لتوليفة الأدوية سابقا إلى فوائد مماثلة لمرضى سرطان الكُلى والجلد والأمعاء المصابين بأمراض مزمنة.

إذا..

هل يمثل هذا العلاج خطوة جديدة نحو القضاء نهائيا على مرض السرطان؟

وما هي الآثار الجانبية للعلاج المناعي للسرطان؟

أسئلة ناقشناها في لقاء جديد من برنامج #واتس_نيو مع الإعلامي #أشرف_شهاب، وكان ضيف اللقاء الدكتور عصام لطايفة، رئيس قسم جراحة الأورام النسائية بمركز الحسين، من عمان في الأردن.

 


إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي