مسؤول بالعدالة والتنمية المغربي: موقعنا المقبل هو المعارضة

2021-09-16 | منذ 1 شهر

 أكد النائب الأول لأمين عام حزب "العدالة والتنمية" في المغرب "سليمان العمراني"، أن موقع الحزب القادم سيكون المعارضة، وذلك بعد 10 أعوام قضاها الحزب في رئاسة الحكومة.

كما أكد "العمراني" عدم مشاركته في المشاورات الحكومية، بعدما كان من المنتظر أن يلتقي الأربعاء 15 سبتمبر 2021م ، رئيس حزب "التجمع الوطني للأحرار"، "عزيز أخنوش" المكلف من العاهل المغربي بتشكيل الحكومة، بحسب موقع "الحرة".

ولم يوضح "العمراني" أية أسباب لإحجام حزبه عن المشاركة في المشاورات الجارية لتشكيل الحكومة، مكتفيا بإعلان أن حزبه سيكون خارج الحكومة.

 

والاثنين، انطلقت المشاورات الرامية إلى تشكيل الحكومة المقبلة، والتي كان من المقرر أن تضم مختلف الأحزاب التي حصلت على مقاعد في البرلمان، بحسب ما أعلنه عضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار "رشيد الطالبي العلمي"، في بيان صحفي.

وبعد يوم واحد من خسارة العدالة والتنمية في الانتخابات الأخيرة، قدم أعضاء الأمانة العامة للحزب، وفي مقدمتهم الأمين العام للحزب "سعد الدين العثماني"، استقالتهم من منصبهم ودعوا إلى تنظيم دورة استثنائية للمجلس الوطني للحزب، بعد يوم واحد من خسارة الحزب في الانتخابات.

 ومني الحزب بخسارة مدوية خلال الانتخابات البرلمانية الأخيرة، وانخفض تمثيله من 125 مقعدا في البرلمان المنتهية ولايته إلى 13 مقعدا فقط في البرلمان الجديد، بينما تصدر حزب التجمع الوطني للأحرار النتائج بـحصوله على 102 مقعد



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي