الرباط : المؤتمرات والتدخلات الخارجية غير قادرة على حل الأزمة الليبية

2021-09-03 | منذ 2 شهر

قال وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة إن الأزمة الليبية "لن تحل بالمؤتمرات والتدخلات الخارجية"، وإن حلها مرهون بتنظيم الانتخابات العامة يوم 24 ديسمبر من السنة الجارية.

 وأضاف خلال مؤتمر صحفي مع رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح، عقب مباحثات بين الطرفين الخميس بمقر وزارة الشؤون الخارجية بالرباط، أن ليبيا تمر بمنعطف حاسم في مسارها السياسي وأن إنجاح هذا المسار يقتضي التزام جميع المؤسسات والفرقاء الليبيين بتنظيم الانتخابات العامة.

وشدد على أن الحفاظ على الموعد الانتخابي الذي توافق عليه الليبيون والمجتمع الدولي "أساسي لتفادي حالة الجمود"، مضيفا أنه "حان الوقت للحسم في مسألة الشرعية في ليبيا عبر الانتخابات".

وجاءت تصريحات بوريطة بعد أيام من احتضان الجزائر الاجتماع الوزاري لدول جوار ليبيا، الذي ناقش آلية وضع خارطة طريق واضحة لتنظيم الانتخابات العامة المقررة في 24 ديسمبر المقبل في موعدها المحدد دون تأجيل، فضلا عن ملفات أخرى كلها لها علاقة باستقرار ليبيا.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي