لأنها تتعارض مع قيم ودين المجتمع : مشروع قانون لتجريم الترويج للمثلية الجنسية

2021-09-01 | منذ 2 شهر

تقدم برلماني كويتي بمشروع قانون ينص على تجريم الترويج للشذوذ الجنسي، بأي وسيلة كانت، تحت طائلة العقوبة القانونية.

وكشف عضو مجلس الأمة "أسامة المناور"، الأربعاء 1-9-2021، عن نص مشروع القانون المقترح، الذي وصف "الشذوذ الجنسي"، بـ"العلاقة الجنسية بين طرفين من جنس واحد (مثليين)، والمتشبهين من الرجال بالنساء أو العكس".

واقترح "المناور" أن "يُعاقب بالحبس مدة لا تتجاوز 3 سنوات، والغرامة التي لا تقل عن ألف دينار (3300 دولار) ولا تتجاوز 3 آلاف دينار (10 آلاف دولار) أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من قام بأحد الأفعال أو التصرفات المشار إليها في الاقتراح".

وتشمل الوقائع التي يجرمها مشروع القانون الجديد "رفع علم أو شعار أو أي إشارة ترمز إلى فئة الشواذ جنسيا"، إضافة إلى الترويج بأي وسيلة كانت لأفكار ومعتقدات فئة الشواذ جنسيا.

كما يشمل التجريم "كل من دعا أو حرض على تكوين جماعة تتبنى أفكار ومعتقدات الشواذ جنسيا، ومن ارتدى ملابس عليها شعارات أو رموز أو علامات ترمز إلى الشواذ جنسيا".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي