الجيش الكويتي بعد هجوم منفذ جريشان: حدودنا آمنة والصواريخ لم تتجاوزها

2021-08-27 | منذ 2 شهر

نفت رئاسة أركان الجيش الكويتي، فجر السبت 28 أغسطس 2021م ، أنباء ترددت عن تجاوز الصواريخ الثلاثة التي ضربت منفذ جريشان على الحدود مع العراق وسقوطها بالأراضي الكويتية.

وقال بيان رئاسة الأركان العامة الكويتية الذي نشرته عبر صفحتها الرسمية على موقع "تويتر: "تنفي رئاسة الأركان العامة للجيش مايتم تداوله عبر وسائل الإعلام المختلفة بشأن 3 صواريخ تجاوزت أجواء الحدود الكويتية متجهه ومستهدفة محيط قاعدة امريكية". 

وأضاف البيان: "تؤكد رئاسة الأركان العامة للجيش أن الحدود الكويتية مستقرة وآمنة ولم تشهد اي حوادث".

وليل الجمعة، قالت مصادر أمنية عراقية، إن ثلاثة صواريخ استهدفت منفذا حدوديا بين العراق والكويت، والذي تتواجد فيه قوات أمريكية.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية عن أحد هذه المصادر (لم تذكر اسمه)، أن ثلاثة صواريخ نوع كاتيوشا سقطت على أرتال لوجستية داخل قاعدة عسكرية أمريكية واقعة عند منفذ جريشان في ناحية سفوان والجسر بالقرب من محطة اميلحات، بمحافظة البصرة جنوبي البلاد، في الحدود الفاصلة مع الكويت.

ونوه المصدر إلى أن القصف أسفر عن خسائر مادية، فيما لم تعلن الجهات الأمنية حتى اللحظة تفاصيل عن الاعتداء.

وتأتي تلك الهجمات قبل ساعات قليلة على انطلاق "قمة بغداد" أو ما يعرف بـ"مؤتمر دول جوار العراق"، في العاصمة العراقية، والذي دعت إليه الحكومة العراقية كل من إيران والسعودية والكويت والإمارات وتركيا.

كما يأتي الهجوم بعد أيام قليلة من زيارة أجراها رئيس الوزراء العراقي "مصطفى الكاظمي" إلى الكويت، التقى خلالها أمير البلاد، الشيخ "نواف الأحمد الجابر الصباح" ورئيس الوزراء الكويتي.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي