مشجع إنجليزي أمام المحكمة إثر رسالة عنصرية عقب نهائي اليورو

2021-08-18

علي سمير

قامت السلطات الإنجليزية بالقبض على أحد الأشخاص الذين تم اتهامهم في نشر رسائل عنصرية على وسائل التواصل الاجتماعي بعد خسارة إنجلترا للقب يورو 2020.

وخسرت إنجلترا أمام إيطاليا بركلات الترجيح عقب التعادل مع الفريق الخصم في الوقتين الأصلي والإضافي بهدف لكل فريق.

المباراة شهدت إضاعة الثلاثي جادون سانشو، ماركوس راشفورد وبوكايو ساكا لركلات ترجيح، وهو ما تسبب في حملة من الهجوم العنصري ضدهم وخاصة ساكا.

موقع "ليفربول إيكو" الإنجليزي أكد تلقي سكوت مكلوسكي الشخص البالغ من العمر 43 سنة أمرًا بالمثول أمام المحكمة في شهر سبتمبر المقبل.

ويأتي ذلك بسبب نشره رسالة عنصرية يوم 12 يوليو على موقع "Facebook"، وهو اليوم التالي لخسارة إنجلترا أمام إيطاليا على ملعب ويمبلي.

ومن جانبه قال مارك روبرتس رئيس الشرطة بمقاطعة "Cheshire Constabulary" :"جرائم الكراهية غير مقبولة بأي شيء من الأشكال".

وأضاف:"كنا في حالة صدمة وذهول بسبب الإساءة العنصرية التي تعرض لها لاعبينا بعد مباراة إيطاليا، وكنا في حالة استياء بجميع أنحاء البلاد".

وفي نهاية حديثه وجه روبرتس تحذيرًا لأي شخص يحاول التخفي حول شاشة الكمبيوتر دون الإفصاح عن هويته، مشيرًا إلى وجود العديد من التقنيات التي يمكنها الوصول لأي شخص من خلال نشاطه على وسائل التواصل الاجتماعي.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي