البطل الأوكراني بيلينيوك صاحب الميدالية ذهبية بلاده الوحيدة في أولمبياد طوكيو يتعرض للعنصرية بسبب لون بشرته

2021-08-14

تعرض الأوكراني جان بيلينيوك لإساءة عنصرية في وسط العاصمة كييف رغم إهدائه الميدالية الذهبية الوحيدة لبلاده في الألعاب الأولمبية الصيفية التي استضافتها طوكيو مؤخرا.

وكتب بيلينيوك صاحب البشرة السمراء عبر حسابه في "فيسبوك" اليوم: "قبل دقائق، شباب مجهولون اقتربوا مني في وسط كييف وحاولوا إثارة صراع! وصرخوا بأشياء مسيئة مثل القرد الأسود يعرف شيئا عن الوطنية؟! واذهب إلى إفريقيا!."

وأضاف: "الحمد لله لم تتطور الأمور إلى قتال لذلك أنا بخير، ولكن أتساءل عما إذا كنت أوكراني بالنسبة لدولتي؟، وما هي معايير الوطنية الموجودة فيها؟! وما مدى أمان البطل الأولمبي في وطنه وفي مسقط رأسه؟! وهل من الطبيعي في دولة أوروبية أن يسمع أشخاص رهنوا حياتهم في تمجيدها لأشياء مسيئة؟!".

يذكر أن بيلينيوك نائب في البرلمان الأوكراني عن حزب "خادم الشعب" الحاكم، وتوج بالميدالية الذهبية الوحيدة لبلاده في أولمبياد طوكيو في المصارعة الرومانية لفئة وزن 87 كغم، مقابل 6 فضيات و12 برونزية.

وتأتي الإساءة العنصرية بحق بيلينيوك بعد أقل من 24 ساعة على لقائه وتكريمه من قبل الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي