العثماني: قرار التطبيع مع إسرائيل مؤلم وصعب لكن المصلحة الوطنية أعلى بكثير

2021-08-09 | منذ 2 شهر

سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة المغربية

الرباط-وكالات: أكد سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة المغربية، إن الانتخابات ستجرى في موعدها، والاستعدادات لها جارية، وكل شيء في مكانه، مضيفاً: “صحيح أن تطورات الجائحة غير متوقعة حالاً ومستقبلاً وليست لدينا أي ضمانات بأن الحالات الحرجة لن تتزايد في الأسابيع المقبلة، لكن اتُخذت عدد من الإجراءات التي تروم الحد من انتشار الجائحة”.

وأضاف العثماني في لقاء مع تلفزيون “العربي” أن عملية التلقيح تسير بشكل جيد بالرغم من وجود صعوبات في الحصول على اللقاحات في السوق الدولية، لكن الدبلوماسية النشطة للمغرب مكنته من الحصول على قدر معقول ومنطقي من اللقاحات مقارنة مع دول مماثلة.

وأشار أن التلقيح ليس إجبارياً اليوم في المغرب، وهناك نقاش حول موضوعية الإجبارية يمكن أن ينتهي، مبرزاً أن المغرب إن استطاع الحصول على كميات أكبر من اللقاحات سيرفع من وتيرة عدد الملقحين.

وعاد العثماني ليؤكد أن تأجيل الانتخابات مرتبط بقرار توافقي لجميع الأحزاب السياسية ومؤسسات الدولة، لا يقرره حزب ولا الحكومة، مشيراً إلى أن التأجيل يمكن أن يتخذ بالتوافق التام، لكن الأمر في هذه اللحظة غير مطروح.

وعلى صعيد آخر، اعتبر العثماني أن كل ما أثير بشأن تورط المغرب في عمليات التجسس هو اتهامات غير مسنودة ومجرد أكاذيب، واصفاً الأمر بأنه “فيلم هوليودي”، مضيفاً: “مجرد استعراض الأسماء الدولية التي اتهم المغرب بالتجسس عليها يظهر تهافت الدعوى”.

وتابع: “ليس هناك أي دليل في الاتهامات الموجهة للمغرب، لذلك نحن واثقون من أنفسنا وواعون بأنها مجرد أكاذيب، وذهبنا للقضاء الدولي لمطالبة الذين ينشرون هذه الاتهامات بأن يأتوا بالأدلة”.

وسجل العثماني أن الاتهامات التي وجهت للمغرب تدخل ضمن حملة ممنهجة وأنها مجرد ادعاءات لا يسندها أي دليل”.

وأكد أن اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بالسيادة المغربية على الصحراء نقلة غير مسبوقة، قلبت الصراع في هذا الملف رأساً على عقب، وجعلته يتجه نحو أفق استراتيجي جديد.

وشدد العثماني على أن “قرار التطبيع مع إسرائيل مؤلم وصعب، لكن المصلحة الوطنية أعلى بكثير، لكن الأهم أن الملك بنفسه مع اتصال مع الرئيس الفلسطيني، أكد أن المغرب في مواقفه من القضية الفلسطينية ومن كفاح الشعب الفلسطيني لم يتغير”.

وأبرز رئيس الحكومة في المقابلة ذاتها أنه لن يلتقي بوزير الخارجية الإسرائيلي الذي سيجري زيارة رسمية للمغرب خلال الأسبوع الجاري، مشيراً أن برنامج زيارة المسؤول الإسرائيلي للمغرب لا تتضمن أي لقاء معه، مؤكداً أنه سيبقى داعماً لصمود الشعب الفلسطيني.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي