طرابلس: البعثة الأممية تحيل 4 مقترحات لملتقى الحوار بشأن القاعدة الدستورية للانتخابات

2021-08-03

طرابلس-وكالات: اختتمت لجنة التوافقات المنبثقة عن ملتقى الحوار السياسي الليبي، الثلاثاء3أغسطس2021، الاجتماع الافتراضي الرابع والأخير، بشأن مقترح اللجنة القانونية، لقاعدة دستورية للانتخابات الوطنية المقبلة في 24 ديسمبر/ كانون الأول 2021م.

وحسب الموقع الرسمي لبعثة الأمم المتحدة في ليبيا، قال منسق بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ريزدون زنينيغا، إن الهدف من اجتماعات لجنة التوافقات كان التوصل إلى اتفاق بشأن مقترح توفيقي واحد أو أكثر، مشيرا إلى طرح أربعة مقترحات كاملة ضمن المواعيد النهائية التي حددها أعضاء اللجنة.

وأقر أعضاء اللجنة، بأن جميع إمكانيات التوصل إلى حل وسط بشأن مقترح واحد قد استنفدت، مطالبين البعثة بإحالة المقترحات الأربعة إلى الجلسة العامة لملتقى الحوار السياسي للنظر فيها واتخاذ قرار بشأنها.

واتفقت اللجنة على آلية للتصويت المتوقع من قبل الملتقى على مقترح واحد أو مقترحات، مشيرة إلى أنه سوف تطرح آلية التصويت التي قُدمت، إلى جانب المقترحات، على الجلسة العامة للملتقى.

وأعربت البعثة الأممية في ليبيا، عن تقديرها للجهود التي بذلها أعضاء لجنة التوافقات، متوقعة أن يخرج اجتماع الملتقى المقبل بمقترح للقاعدة الدستورية للتمكين من إجراء انتخابات في 24 ديسمبر/ كانون الأول المقبل، على النحو الذي حددته خارطة الطريق التي أقرها الملتقى ودعا إليه قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، وسوف تيسّر البعثة الاجتماع المرتقب للجلسة العامة للملتقى.

وكانت جلسات الحوار في جنيف التي ترعاها الأمم المتحدة فشلت في التوصل إلى اتفاق لإجراء الانتخابات في ديسمبر/ كانون الأول المقبل، إذ أعلن منسق بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، في وقت سابق، إنه لم يتم التوصل إلى اتفاق للتمهيد لإجراء الانتخابات في 24 ديسمبر، وذلك بعد انتهاء بعد محادثات جنيف.

من جهتها، دعت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، ملتقى الحوار السياسي إلى الإسراع في مداولاته بغية التوصل إلى حلول وسط ووضع اللمسات الأخيرة على مقترح القاعدة الدستورية للانتخابات، مناشدة البرلمان للاضطلاع بدوره واعتماد إطار قانوني يمكن من اتخاذ خطوات ملموسة تعني بالتنفيذ وفسح المجال أمام الشعب الليبي لممارسة حقوقه الديمقراطية بتاريخ 24 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي