رئيس الحكومة الليبية: لا علم لي بأي اتفاق بين تركيا وروسيا حول سحب المقاتلين الأجانب

2021-07-17

قال رئيس وزراء حكومة الوحدة الوطنية الليبية "عبدالحميد الدبيبة"، الجمعة 16 يوليو2021م ، إنه لا علم له بأي تفاهم بين روسيا وتركيا بخصوص انسحاب المقاتلين الأجانب، لكن مثل هذه الخطوة ستكون محل ترحيب.

وأكد "الدبيبة" أيضا أنه ملتزم بإجراء الانتخابات في 24 ديسمبر/كانون الأول المقبل، غير أنه حذر من أن بعض النواب قد يحجمون عن التخلي عن السلطة.

وأضاف "الدبيبة"، وهو رجل أعمال عين رئيس وزراء مؤقتا في فبراير/شباط، إنه لم يقرر بعد ما إذا كان سيخوض الانتخابات، وفقا لـ"رويترز".

ونجحت عملية سلام تقودها الأمم المتحدة في التوصل إلى وقف لإطلاق النار الصيف الماضي، بعد توقف القتال بين الفصائل المتناحرة، ثم تشكيل حكومة وحدة بعد ذلك.

 وقال مسؤولون أمريكيون وألمان، عقب مؤتمر بدعم من الأمم المتحدة في برلين الشهر الماضي، إن تركيا وروسيا، توصلتا إلى تفاهم أولي على انسحاب تدريجي للمقاتلين الأجانب.

 وقال "الدبيبة": "لم أسمع بهذا الاتفاق بشأن سحب المقاتلين. ولكن نحن نرحب بأي اتفاق... ونرحب بخروج أي قوات أو مقاتلين أو مرتزقة بأي دعم من أي طرف". وأضاف "نحن نتحدث مع كل الأطراف بخصوص سحب القوات الأجنبية من ليبيا".

وقال "ديمتري بوليانسكي"، نائب سفير روسيا لدى الأمم المتحدة، أمام مجلس، الخميس، إن موسكو تؤيد "انسحابا تدريجيا على مراحل لكل القوات والوحدات الأجنبية".

وأضاف: "في الوقت نفسه، نود التأكد من عدم الإخلال بتوازن القوى الحالي على الأرض، لأنه بفضل هذا التوازن لا يزال الوضع في ليبيا هادئا ولم تظهر تهديدات بتصعيد مسلح".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي