برلمان ليبيا يؤجل اعتماد الموازنة لبعد عيد الأضحى

2021-07-14

علّق مجلس النواب الليبي (البرلمان)، الثلاثاء 13يوليو 2021م ، للمرة الثالثة في أقل من شهرين، جلسة مخصصة لاعتماد موازنة عام 2021، لحضور أقل من 120 نائبا، النصاب القانوني اللازم للجلسة، على أن تستأنف بعد عطلة عيد الأضحى.

وقال الناطق باسم المجلس "عبدالله بليحق"، في بيان عبر صفحته على "فيسبوك"، إن الجلسة "علقت إلى ما بعد عيد الأضحى، لحين توفر النصاب القانوني اللازم للتصويت على مشروع قانون الميزانية العامة للدولة".

وأضاف الناطق، أنه "وفقا للإعلان الدستوري والقانون رقم (04) لسنة 2014، يجب توفر نصاب بحضور 120 نائبا".

وحضر جلسة البرلمان اليوم 82 نائباً فقط، وفقا للبيان.

ولم يذكر الناطق في بيانه تاريخا موعدا محددا لعقد الجلسة المقبلة.

من جهته، قال النائب في البرلمان "زياد دغيم"، إن "فشل البرلمان اليوم هو بمثابة إطلاق رصاصة الرحمة على نفسه، وأنه أصبح عنوانا للعرقلة ومعاناة الشعب".

وفي 6 يوليو/تموز الجاري، علق مجلس النواب، جلسته المخصصة لاعتماد الميزانية، عقب الاستماع لرئيس حكومة الوحدة عبد الحميد الدبيبة.

وفي 24 مايو/أيار الماضي أيضا، علّق البرلمان جلسته لعدم وجود بند في مشروع الميزانية لتمويل مليشيا الانقلابي "خليفة حفتر"، التي قاتلت لسنوات حكومة الوفاق الوطني السابقة المعترف بها دوليا.

 وفي 20 أبريل/نيسان الماضي، رفض البرلمان مشروع الموازنة، وأعاده إلى الحكومة لإدخال تعديلات عليه، قبل أن تعيده الحكومة بدورها إلى البرلمان، في 3 مايو/أيار الماضي، بعد تعديله.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي