طرابلس تغلق كلّ منافذها مع تونس.. ما خلفيّات القرار؟

2021-07-09

قرّرت ليبيا أمس الخميس 8 يوليو 2021م إغلاق حدودها مع تونس وتعليق الرحلات الجوية بين البلدين لمدة أسبوع احترازيًا، وذلك بسبب "تفاقم الحالة الوبائية" على الأراضي التونسية، وفق متحدّث باسم الحكومة.

وقال المتحدث باسم الحكومة الليبية، محمد حموده، في بيان صحافي: "نظرًا لتفاقم الحالة الوبائية في دولة تونس وزيادة معدل الإصابات بالمتحور الهندي دلتا فيروس كورونا وإعلان وزارة الصحة التونسية انهيار المنظومة الصحية بالبلاد، قرّر مجلس الوزراء غلق المنافذ البرية والجوية لمدة أسبوع ابتداء من اليوم (الخميس) الساعة 12:00 منتصف الليل".

وستتكفل الدولة الليبية من خلال قنصليتها في تونس برعاية رعاياها العالقين، جراء هذا القرار إلى حين تسهيل عودتهم إلى البلاد، بحسب حمودة.

إيقاف المدارس والجامعات في ليبيا

كما أشار المتحدث إلى أنه وفقًا للإجراءات الاحترازية في ليبيا، تقرّر إيقاف الدراسة في الجامعات والكليات إلى ما بعد عيد الأضحى.

وتشهد تونس منذ أيام زيادة غير مسبوقة في الإصابات والوفيات جراء كوفيد-19، ما أدخل المستشفيات في حالة طوارئ.

 تحذير من الوضعية الوبائية

كما سجّلت الإصابات بالفيروس في ليبيا ارتفاعًا حادًا خلال الأيام الخمسة الماضية، إذ تجاوزت الإصابات عتبة الألف يوميًا بعدما ظلت لأشهر طويلة دون الـ500 في اليوم. وسجّلت ليبيا حتى الآن نحو 200 ألف إصابة بكوفيد-19 وأكثر من ثلاثة آلاف وفاة، وفق الأرقام الرسمية.

وحذّر مدير المركز الوطني لمكافحة الأمراض في ليبيا، بدر الدين النجار، من الوضعية الوبائية في البلاد، نتيجة التزايد السريع للإصابات. كما أشار في تصريح صحافي الأربعاء الفائت إلى أن التثبّت من تسجيل ليبيا إصابات بالمتحوّر دلتا قد يستغرق أسبوعًا.

وكانت ليبيا قد بدأت حملة التلقيح ضد كورونا في أبريل/ نيسان الماضي باستخدام اللقاح الروسي "سبوتنيك v"







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي