الجيش الوطني الليبي يحذر: أي استفزاز سيواجه بقوة ورد حازم

2021-07-08

أكد اللواء أحمد المسماري، الناطق باسم قائد "الجيش الوطني الليبي" تعرض وحدات من اللواء 128 التابع للجيش الوطني الليبي لهجوم من قبل أربع سيارات مسلحة شمال منطقة سوكنة بالجفرة.

وحسب بيان صادر من الناطق باسم الجيش الوطني الليبي اليوم الخميس 8 يوليو 2021م : "انسحبت العصابة الإرهابية هاربة بعد أن واجههم رد مناسب من قبل اللواء".

وأضاف البيان "هذا استفزاز واضح وصريح متعمد يهدف إلى تصعيد المواجهة المسلحة وعرقلة وقف إطلاق النار".

وتابع "من الواضح أن التكفيريين المتطرفين سعوا إلى توريط  الجيش الوطني الليبي في اشتباكات من أجل اتهامه بتعطيل التسوية السلمية والوصول للاستحقاق الانتخابي في 24 ديسمبر القادم الذي نتطلع إليه كما يتطلع إليه الشعب الليبي بفارغ الصبر ".

وأشار البيان إلى أن "القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية تؤكد التزامها التام  بمبادئ اتفاقية وقف إطلاق النار واحترام المساعي المحلية والدولية الرامية لإحلال السلام في بلادنا".

وشدد البيان "أي استفزاز سيواجه بالقوة ورد حازم، وسوف تستمر عمليات الجيش الوطني الليبي في محاربة الإرهابيين المتطرفين حتى يتم اجتثاثهم من كامل الأراضي الليبية".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي