أزمة جديدة.. الحكومة الكويتية ترفض حضور جلسة البرلمان

2021-05-25 | منذ 5 شهر

أعلن رئيس مجلس الأمة الكويتي (البرلمان) "مرزوق الغانم"، الثلاثاء 25 مايو 2021م ، رفع الجلسة المقررة اليوم؛ بعد رفض أعضاء الحكومة الحضور، بدعوى جلوس النواب على مقاعدهم.

وقال "الغانم": "أبلغتني الحكومة بعدم الحضور بسبب تواجد النواب على مقاعد الوزراء لذلك ترفع الجلسة".

وقبيل موعد بدء جلسة مجلس الأمة، جلس النائب المعارض "فارس العتيبي" مكان رئيس الوزراء، والنائب "خالد العتيبي" مكان وزير الدفاع، وجلس النائب "مرزوق الخليفة" على مقعد وزير الخارجية، وفق صحف كويتية.

وجاء هذا التصعيد، بعد إعلان 26 نائبا كويتيا، أنه لا يمكن عقد جلسة لمجلس الأمة إلا بصعود رئيس الحكومة المنصة، في إشارة إلى استجوابه.

والشهر الماضي، تكرر الموقف ذاته، حيث رفضت الحكومة حضور إحدى الجلسات؛  لأن نواب مجلس الأمة كانوا متواجدين على المقاعد المخصصة للحكومة.

والأحد الماضي، لم تكتمل جلسة مجلس الأمة، لعدم اكتمال النصاب، وعدم حضور الحكومة الجلسة التي كانت مخصصة لمناقشة ثلاثة استجوابات بناء على طلب نيابي. 

وهناك صدام بين مجلس الأمة والحكومة الكويتية، تعود أسبابه إلى تقديم أعضاء بالمجلس، في 6 يناير/كانون الثاني الماضي، استجواباً لرئيس الحكومة الشيخ "صباح خالد الحمد الصباح"، اتهموه فيه بعدم التعاون مع البرلمان، وهو ما تسبب بتقديم وزراء استقالتهم من الحكومة.

وهناك خلافات حادة بين السلطتين التشريعية والتنفيذية في الكويت، على خلفية استجوابات مثيرة للجدل، واتهامات لرئيس الوزراء الكويتي بتجاوز القانون، وخلافات حول قانون الدين العام، والسحب من احتياطي صندوق الأجيال القادمة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي