بعد تعب الصيام.. فوائد السماق في تعزيز أوميغا 3

متابعات الأمة برس
2021-05-09 | منذ 5 شهر

 

تتميّز مضادات الأكسدة الموجودة في السماق على القابلية ذوبانها في الماء، حيث يسهل على الجسم الاستفادة منها. كما أن فعالية مضادات الأكسدة الموجودة فيه تعادل 50 ضعف فعالية فيتامين E وفيتامين C. تُحارب مضادات الأكسدة الجذور الحرة التي تقوم بأكسدة الخلايا وتعريضها للتلف والضرر؛ أي أن مضادات الأكسدة تقف كحارس دفاع عن الخلايا وتحميها من أي ضرر.

وأوجدت العديد من الأبحاث أن السماق بموكوّناته من مضادات الأكسدة والمواد الفعالة يساهم في الوقاية وتقليل تأثير مجموعة كبيرة من الأمراض مثل:

السكري ومقاومة الإنسولين

السرطان

السكتة الدماغية

أمراض الفم

الإلتهابات

أمراض الجهاز الهضمي والإسهال

أمراض القلب والشرايين تحديداً تصلب الشرايين

معالجة الحروق

حيث يُعتير السماق مضاداً للفيروسات، والبكتيريا، والفطريات كما يلعب دوراً فعالاً في ضبط مستويات السكر في الدم، وتخفيض الدهون الثلاثية والكوليسترول الضار LDL كما يرفع من مستوى الكوليسترول المفيد HDL في الدم.

كيف نستخدم السماق للاستفادة منه؟

يمكن استخدام السماق بالعديد من الطرق للاستفاده منه. كما يُنصح بوضعه على مائدة الطعام بدل الملح من أجل تقليل كمية الصوديوم المستهلكة، حيث يعطي مذاق حامض يُعوّض من رش الملح. من الطرق البسيطة لإضافته على الأطعمة:

إضافته كبهار على الدجاج، والسمك، واللحمة حيث يعطي نكهة مميزة ولون جميل.

تناول السماق مع الزعتر والسمسم (يُعرف بالدّقة) على وجبة الإفطار أو العشاء.

إضافته إلى ساندويشات اللبنة، والجبنة، والحمص.

إضافته إلى البيض المقلي والمسلوق.

رشّه على السلطات، والشوربات، والمقبلات، واللبن.

للاستفادة من الزيوت الموجودة في بذوره (أوميغا 3 وأوميغا 6) يمكن خلط زيت بذور السماق مع زيت الزيتون لتعزيز مكوّنات الأحماض الدهنية الموجودة به وإضافته إلى الأطعمة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي