نصائح للوقاية من الصداع الثلجي في رمضان

متابعات الأمة برس
2021-04-17 | منذ 4 أسبوع

مشكلة الصداع من أبرز المشاكل الصحية التي ترافق شهر رمضان المبارك بعد صوم ما يقرب من 15 ساعة في اليوم، يعاني البعض خلالها نوبات متزايدة من آلام الرأس.

ومن أشهر أنواع آلام الرأس التي قد تصيب كثيرين بعد تناول الطعام في رمضان الصداع الثلجي، الذي ينتج عن تناول مشروبات باردة على مائدة الإفطار.

ويترافق الصداع الثلجي بمجموعة من الأعراض تتمثل بما يلي: صداع قصير الأمد يستمر لفترات وجيزة، ويحدث عند تناول طعام أو شراب بارد خاصة المثلجة أو الآيس كريم.

والمثلجات تسبب تبريداً مفاجئاً في الدماغ بعد نحو 10 إلى 60 ثانية من التناول، لتحدث ألماً مفاجئاً في الرأس يستمر نحو 5 دقائق.

من ضمن أسبابه، مرور الأطعمة أو الأشربة الباردة على الفم والحلق، إذ يبرد سقف الحلق ومنه للمخ الذي يعتبراً إحساساً جداً للحرارة ما يقلل من قطر الأوعية الدموية للمخ وتدفق الدم بصوة مؤقتة للمخ، يتبعه اتساع مفاجئ وتدفق الدم مرة أخرى مسبباً الصداع.

وهناك مجموعة من الأطعمة التي تسبب الصداع ويفضل تجنبها خلال شهر رمضان، للوقاية من آلام الرأس أبرزها:

– الجبن القديم، اللحوم المصنعة

– المخللات، البقول غير المنقوعة في الماء

– الياميش أو الفواكه الجافة غير المنقوعة في الماء

– الأغذية المحفوظة، بعض مكسبات الطعم واللون، خاصة المستخدمة في الأغذية المصنعة

ولتجنب الإصابة بالصداع الثلجي خلال الصيام، أبرزها:

– تجنب تناول الأطعمة والمشروبات الباردة خلال مدة الإفطار.

– عدم بلع الأطعمة أو الشرب بسرعة وإبقائها لبرهة في أول الفم لتدفئتها ورفع اللسان ليلمس سقف الحلق ويمتص بعض البرودة.

– عدم الإفراط في تناول المثلجات لكونها تسبب الصداع وعالية السكر وتوفر طاقة فارغة غير مغذية تقدر بنحو 40 سعراً حرارياً بالعبوة العادية، فضلاً عن احتوائها على 9 جرامات من الدهون المشبعة التي تضر القلب وتسبب تصلب الشرايين.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي