وفقا لتقرير حكومي : 300 قتيل حصيلة أعمال العنف العرقية في إثيوبيا خلال مارس

2021-04-09 | منذ 1 شهر

مسلحون من أمهرة يتوجهون إلى تيغراي للمشاركة في القتالأديس أبابا- أسفرت الاشتباكات العرقية بين الأمهرة والأورومو، وهما المجموعتان العرقيتان الرئيسيّتان في إثيوبيا، عن مقتل أكثر من 300 شخص الشهر الماضي، في حصيلة أخرى قياسية لأعمال العنف قبل انتخابات يونيو (حزيران).
وقال كبير الوسطاء الإثيوبي إيندال هايلي لـ«وكالة الصحافة الفرنسية»، اليوم (الجمعة): «يُظهر تقصينا أن عدد القتلى بلغ 303 والجرحى 369 وقد احترق 1539 منزلاً»، في إشارة إلى أعمال العنف التي وقعت في منطقة أمهرة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي