بعد تحذيره الصادم.. فاوتشي للأميركيين: لازموا منازلكم

2020-03-30 | منذ 6 شهر

أنتوني فاوتشي، مدير المعهد الوطني للأمراض المعدية في الولايات المتحدة(أرشيفية- فرانس برس)واشنطن - في ظل ارتفاع أعداد الإصابات بفيروس كورونا في الولايات المتحدة، حث أنطوني فاوتشي، مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية الذي بات وجهاً مألوفاً للأميركيين، بعد ظهوره بشكل يومي خلال مؤتمرات البيت الأبيض حول مستجدات الوباء، مواطنيه على ملازمة المنازل.

وقال فاوتشي في مقابلة مع شبكة سي إن إن الأميركية الاثنين إن الأميركيين يحتاجون مواصلة الجهود التي تستهدف احتواء تفشي الفيروس لكي تتراجع معدلات الإصابة. وأضاف، بعد أن مدد الرئيس دونالد ترمب أمر البقاء في المنزل حتى نهاية شهر أبريل، "شعرنا أنه إذا تراجعنا قبل الأوان، فسيكون ذلك تسارعا أو ارتدادا لشيء ما قد يجعلك أبعد من الوضع الذي كنت فيه من قبل".

وفاة 200 ألف

وكان فاوتشي حذر الأحد من إمكانية أن يحصد الفيروس المستجد أرواح ما بين 100 إلى 200 ألف شخص في الولايات المتحدة. وقال خبير الأمراض المعدية إنّ التوقعات بأن يلقى نحو مليون أميركي أو أكثر حتفهم بالوباء "خارج النقاش تقريبا، رغم أنها غير مستحيلة، لكنها تبقى مستبعدة

كما قدم تقديرات بأن يتوفى ما بين 100 إلى 200 ألف شخص في الولايات المتحدة مع إصابة الملايين".

يذكر أن الولايات المتحدة، تُعتبر الدولة الأكثر تضرّرا لناحية عدد الإصابات، إذ سُجّلت رسميا 143055 إصابة، بينها 2514 وفاة و465 حالة شفاء

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي