رئيس حكومة اليمن: ميليشيا الحوثي مجرد أدوات لطهران

2019-12-29 | منذ 2 شهر

رئيس الحكومة اليمنية الشرعية، معين عبدالملكعدن ( الجمهورية اليمنية) - أوسان سالم - قال رئيس الحكومة اليمنية الشرعية، معين عبدالملك، الأحد 29-12-2019، إن ميليشيا الحوثي الانقلابية "لا تعترف بالسلام أو الحلول السياسية وتثبت يوما بعد آخر أنها مجرد أدوات ووكلاء لمشروع نظام ملالي طهران في المنطقة".

وجدد التأكيد على أن مساندة قوات الجيش والمقاومة لتحقيق النصر الناجز في استكمال إنهاء الانقلاب الحوثي المدعوم إيرانيا هي وحدها الكفيلة بوضع حد للأعمال الإجرامية والإرهابية لهذه الميليشيات.

جاء ذلك خلال متابعته للاستهداف الإجرامي من قبل ميليشيا الحوثي الانقلابية، اليوم الأحد، لميدان الصمود بمدينة الضالع، والذي أدى إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى بينهم مدنيين، بحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

وشدد رئيس الحكومة اليمنية، على إن دعم الدولة ومؤسساتها بموجب اتفاق الرياض والتفاف الجميع تحت مظلة الشرعية الدستورية، سيكون لها الأثر الفاعل وبإسناد أخوي صادق من تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة، في تسريع إنهاء الانقلاب الحوثي المدعوم إيرانيا.. وقال إن ذلك سيضع "حدا لهذه المعاناة الكارثية التي يعيشها الشعب اليمني على امتداد الوطن".

وأضاف أن "الميليشيات المارقة (الحوثيين) لا يمكن لها أن تنشد السلام مما يحتم على شعبنا التصدي لممارساتها وأفعالها الإجرامية والآثمة لتحرير كامل تراب الوطن من شرورها".

وكانت ميليشيا الحوثي استهدفت في وقت سابق من اليوم الأحد، بهجوم صاروخي عرضا عسكريا لقوات الحزام الأمني بمحافظة الضالع، جنوبي البلاد.

وأفادت آخر إحصائية نشرها المركز الإعلامي لجبهة الضالع أن الاستهداف أسفر عن سقوط سبعة قتلى بينهم أربعة إطفال، إضافة إلى 25 جريحا بينهم مدنيون.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي