مدافعون عن حقوق الإجهاض بأمريكا ينظمون احتجاجا في لوس أنجليس

د ب أ – الأمة برس
2022-07-04

صورة مؤرخة في 24 حزيران/يونيو 2022 في واشنطن لحشود بعد إصدار المحكمة الأميركية العليا قرار منع عمليات الإجهاض (ا ف ب)

لوس أنجليس -  نظم مئات الأشخاص في وسط مدينة لوس أنجليس الأمريكية مظاهرة للدفاع عن حقوق الإجهاض، في ثاني عطلة نهاية أسبوع على التوالي ينزل فيها سكان ولاية كاليفورنيا إلى الشوارع بعد أن ألغت المحكمة العليا الأمريكية قرارا صدرعام1973يبيح الأجهاض .

وفي تجمع حاشد خارج المحكمة الاتحادية في الشارع الأول، دعا متحدثون حشدا من حوالي 200 شخص لتنظيم مسيرة سلمية للتعبير عن غضبهم وإحباطهم للتراجع عن حقوق الإجهاض الاتحادية بعد 49 عاما.

وتم تنظيم الاحتجاج من قبل فرع محلي لمنظمة الدفاع عن حقوق الإجهاض "رايس أب فور أبورشان رايتس" بجنوب كاليفورنيا. ودعت المنظمة إلى تنظيم "يوم وطني للتحرك" غدا الاثنين يشمل احتجاجا بشاطئ فينيسيا بالولاية.

وقالت دانيلا إيستيفيز /21 عاما/ وهو متطوعة بالمنظمة إنها تعمل على جمع رسائل من سيدات في المكسيك وتشيلي والأرجنتين ممن يمكنهن تشجيع الأمريكيات ونصحهن في ظل نضالهن لتعزيز حقهن في الإجهاض.

كانت المحكمة الأمريكية العليا قد أصدرت في الشهر الماضي قرارا بإلغاء الحق الدستوري في الإجهاض. وألغت المحكمة القرار التاريخي المعروف باسم "رو ضد واد" والذي صدر عام 1973 ليكرس حق المرأة في الإجهاض وقالت إن بإمكان كل ولاية أن تسمح بالإجراء أو أن تقيده كما ترى، كما كان سائدا قبل السبعينات.

وانتقدت منظمة الأمم المتحدة وعدد من قادة العالم قرار المحكمة العليا الأمريكية والسماح للولايات بحظر الإجهاض ، ونددوا به باعتباره خطوة إلى الوراء ستضر بملايين النساء.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي