المبعوث الأممي "غروندبرغ": أسعى لدفع جهود تحقيق السلام في اليمن

2021-09-17 | منذ 1 شهر

المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ، ووزير الخارجية اليمني (وكالة الأنباء اليمنية)

الرياض - وكالات - جدد المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ، اليوم الجمعة 17 سبتمبر/أيلول الجاري، التأكيد على مساعي الأمم المتحدة من أجل إرساء السلام في اليمن.

وشدد خلال لقائه وزير الخارجية اليمني أحمد عوض بن مبارك، على السعي للمضي قدما نحو تحقيق السلام ودعم الأمن والاستقرار في البلاد.

كما أكد أنه سيعمل على إيجاد أفضل السبل لتقييم الجهود السابقة والتغلب على التحديات القائمة وسيسعى للاستماع إلى الجميع بما يضمن المضي قدماً لتحقيق السلام في اليمن ودعم تطلعات الشعب اليمني التواق إلى الأمن والسلام والاستقرار.

دور إيران التخريبي

من جانبه، رحب الوزير اليمني بالمبعوث الأممي، الذي يزور المنطقة في مستهل عمله كمبعوث للأمين العام للأمم المتحدة، مؤكداً دعم الحكومة له وتسهيل مهامه بما يخدم تحقيق السلام وإنهاء الانقلاب والحرب واستعادة الدولة.

وسلّط الضوء، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء اليمنية، على الدور الإيراني التخريبي في اليمن والمنطقة.

كما أكد أن المرجعيات الثلاث المتفق عليها وعلى رأسها القرار 2216 ستظل أساساً لتحقيق سلام عادل وشامل يضمن تحقيق المساواة بين جميع اليمنيين، ونبذ العنف والاستقواء، واحتكار السلاح بيد الدولة، والاحتكام لخيارات الشعب اليمني من خلال العودة إلى المسار الديمقراطي.

بعثات 5 دول

على صعيد متصل بمهام المبعوث الأممي، أكد رؤساء بعثات خمس دول لدى اليمن دعمهم للجهود الأممية الرامية إلى إنهاء الصراع في البلاد. وأعلنت السفارة الأميركية لدى اليمن اليوم أن رؤساء بعثات الصين وفرنسا وروسيا وبريطانيا والولايات المتحدة إلى اليمن والمبعوث الأميركي الخاص التقوا في الرياض غرودنبرغ.

كما شددت البعثات الخمس على دعمها الكامل لجهود المبعوث الأممي "من أجل إيجاد نهاية للصراع ".كذلك دعت جميع الأطراف إلى التعامل معه بشكل مباشر وبناء ودون شروط مسبقة.

يذكر أن غرودنبرغ كان استهل مهامه بزيارة إلى السعودية للقاء عدد من المسؤولين اليمنيين والسعوديين، على أن يستتبعها بزيارات إلى بلدان أخرى، متصلة من أجل دفع جهود حل الصراع اليمني.

 

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي