الأمم المتحدة: الاحتلال يهدم 35 مبنى فلسطيني بالضفة الغربية خلال أسبوعين

2021-03-06 | منذ 3 شهر

نيويورك (الأمم المتحدة )– الأمة برس - كشف تقرير حديث للأمم المتحدة اليوم السبت 6-3-2021، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلية هدمت 35 مبنى فلسطيني في الضفة الغربية المحتلة خلال الأسبوعين الماضيين.

ونقلت وكالة "فلسطين اليوم" الإخبارية عن التقرير الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) في فلسطين، القول: إن "عمليات الهدم الإسرائيلية أدت إلى تهجير 98 شخصا، من بينهم 53 طفلا، وإلحاق الأضرار بنحو 60 آخرين".

وأضاف التقرير: إن سلطات الاحتلال صادرت في 22 من الشهر الماضي 18 مبنى سكنيا وحظيرة خاصة بالمواشي في حمصة البقيعة في الأغوار، رغم أن أغلب هذه المباني السكنية تم تقديمها من جهات مانحة في إطار الاستجابة الإنسانية لعمليات الهدم والمصادرة السابقة.

وذكر التقرير أن سلطات الاحتلال هجرت في المناطق المصنفة (ج) في الضفة الغربية أسرة تضم 7 أفراد بعدما هدم منزلها في بلدة الخضر في بيت لحم.

وأشار إلى أن أضراراً لحقت بسبل عيش 4 أسر بسبب هدم سلطات الاحتلال بسطات الخضار في الخليل، فيما هجر 28 شخصا في العيساوية ورأس العامود في شرق القدس بعدما تم هدم ثلاثة منازل أو قيام أصحابها بهدمها بأنفسهم.

وأكد التقرير أن عمليات الهدم المتكررة التي تطال منازل سكانها وممتلكاتهم بما فيها المساعدات التي يقدمها مجتمع العمل الإنساني لهم، تؤدي إلى عواقب اقتصادية واجتماعية وخيمة وشديدة الوطأة على الفلسطينيين.

وشدد التقرير الأممي على أن القانون الدولي الإنساني يشترط على السلطة القائمة بالاحتلال تأمين الحماية لسكان الإقليم الذي تحتله، وضمان رفاههم واحترام حقوق الإنسان الواجبة لهم.

ويشار إلى أنه عادة ما تبرر سلطات الاحتلال عمليات الهدم أو المصادرة لمباني فلسطينية بأنها تقام من دون الحصول على الترخيص اللازم.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي