السعوديةالعراقالإمارات العربية المتحدةقطرالكويتعمانالبحرين

مساع للتهدئة لتشكيل حكومة جديدة في الكويت

كونا
2021-01-21 | منذ 1 شهر

قالت صحيفة كويتية، إن ثمة مساعي تجري لخلق أرضية مشتركة للتعاون بين السلطتين التنفيذية والتشريعية في البلاد، بعد استقالة حكومة "صباح خالد الحمد الصباح".

ورأت مصادر  أن الانفراجة المأمولة بين مجلس الأمة والحكومة، ستكون هي المحدد لشكل حكومة "صباح خالد الحمد الصباح" المقبلة.

وشددت على ضرورة أن يعمل "خالد"، حال تكليفه مجددا، على ترسيخ أسس قوية للعلاقة بين السلطتين التنفيذية والتشريعية، من أجل تحقيق إنجازات على الصعد الاقتصادية والاجتماعية والصحية والتعليمية.

واعتبرت المصادر ، أن ترميم العلاقة بين السلطتين وإذابة الخلاف ليس بالأمر السهل.

وطالبت "الراي" رئيس الحكومة المستقيل، حال تكليفه مجددا، بالعمل ضمن الإمكانات الممكنة والمنطقية، خصوصاً على الصعيدين الاقتصادي والاجتماعي، والتعاون مع نواب يرفعون سقف الخطاب الشعبي، مع انحياز الطرفين إلى التهدئة.

واختتمت: "ويبدو أن حصيلة هذه المساعي وعناوينها العريضة هي التي ستحدد شكل حكومة صباح الخالد المقبلة".

موضوع يهمك : عبد الله بن زايد يستقبل وزير خارجية قبرص

ويواصل أمير الكويت الشيخ "نواف الأحمد الجابر الصباح"، مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة، غداة استقالة الأخيرة على خلفية طلب استجوابها في البرلمان.

وقبل أيام، أصدر أمير الكويت أمرا أميريا بقبول استقالة الحكومة برئاسة الشيخ "صباح خالد الحمد الصباح"، على أن تستمر في تصريف الأعمال لحين تشكيل حكومة جديدة.

وأشعل برنامج الحكومة الكويتية المستقيلة، غضب مجلس الأمة، بعد أن اشتمل على فرض ضرائب وتضييقات على الطبقة الوسطى، وخفض نفقات الصحة والتعليم، وسط تحديات جسام يواجهها الاقتصاد الكويتي بسبب صدمة أسعار النفط وتداعيات تفشي فيروس "كورونا".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي