قرقاش: العالم لم يكن مستعداً لأزمة "كورونا" ويجب التعاون لتحقيق أمن الصحة العالمي

2020-04-08 | منذ 1 سنة

قال وزير الدولة الإماراتي أنور قرقاش، الأربعاء 8ابريل2020، إن دول العالم لم تكن مستعدة للأزمة، التي تسببت بها جائحة "كورونا"؛ مؤكدا أن هناك حاجة لتغيير المفاهيم من أساسها، وللتعاون لتحقيق أمن الصحة العالمي.

وأضاف قرقاش، عبر "تويتر": "من السابق لأوانه إدراك العواقب الطويلة الأمد والعميقة للأزمة العالمية كوفيد 19؛ ولكن من الواضح أن العالم لم يكن مستعدا وستحتاج أشياء كثيرة إلى التغيير وبطرق أساسية للغاية - وهناك بالفعل دروس للتعلم".

وتابع: "من الواضح أن أمن الصحة العامة العالمي يتطلب تعاونا دوليا كبيرا وتنسيق على مستوى القيادة - أكثر بكثير مما كان عليه الحال ـ وأن المجتمع الدولي يجب أن يكون قادرا على العمل بحزم وبشكل مشترك في هذا المجال".

ورأى قرقاش أن هناك دروس واضحة بشأن دور الحكومة وأولويات الحكام في مواجهة أكبر تحد عالمي منذ الحرب العالمية الثانية؛ أساليب القيادة الحكومية والقدرة والفعالية أمرا بالغ الأهمية، بغض النظر عن الأيديولوجية ونظام الحكومة.

وشدد الوزير الإماراتي على أنه لا يمكن للمنطقة، بعد زوال الوباء، أن تعود إلى الأساليب القديمة لإدارة القضايا؛ بل يجب بناء الثقة وحل النزاعات للحفاظ على السلام والاستقرار.

وختم قرقاش قائلا: "أزمة (كوفيد-19) هي دعوة لليقظة، ويجب أن تضع الأمور في نصابها".

وتجاوزت الإصابات بفيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء العالم، مليون و400 ألف إصابة، ونحو 82 ألف حالة وفاة، فيما تخطى عدد المتعافين 302 ألفا.

وصنفت منظمة الصحة العالمية فيروس كورونا المستجد ‏المسبب ‏لمرض (كوفيد-19)، الذي ظهر في الصين أواخر العام ‏الماضي، يوم ‏‏11 آذار/ مارس، وباءً عالميا، مؤكدة أن أرقام ‏الإصابات ترتفع ‏بسرعة كبيرة.‏

وأجبر الوباء العديد من دول العالم، وعلى رأسها دول ‏كبيرة ‏بإمكانياتها وعدد سكانها، على اتخاذ إجراءات استثنائية؛ ‏تنوعت ‏من حظر الطيران إلى إعلان منع التجول وعزل مناطق ‏بكاملها، ‏وحتى إغلاق دور العبادة، لمنع تفشي العدوى القاتلة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي