فلسطين المحتلةالمغرب العربيالخليج العربيمصرلبنانليبياتونسالسودانالأردنالجزائرالمغربسوريا

الرئيسان المصري والتونسي يؤكدان الحرص الكامل على إنهاء الأزمة الليبية سياسيا

2020-03-27 | منذ 1 سنة

تلقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اتصالا هاتفيا من نظيره التونسي قيس سعيد، تناولا فيه عددا من القضايا أبرزها طرق مكافحة فيروس كورونا المستجد.

أوضح السفير بسام راضي، المتحدث باسم الرئاسة المصرية، أنه تم خلال الاتصال التوافق حول التنسيق بين مصر وتونس بخصوص إجراءات المكافحة من خلال تبادل الخبرات والتواصل بين الأجهزة المعنية في البلدين.

كما تم التباحث بشأن تعزيز التعاون المشترك على المستوى الاقتصادي والتبادل التجاري وزيادة الاستثمارات البينية خاصةً في إطار عمل اللجنة العليا المشتركة المصرية التونسية، بحسب المتحدث.

وعلى صعيد القضايا الإقليمية، تم تبادل الرؤى بشأن الأزمة الليبية، حيث توافق الرئيسان على ضرورة تكثيف التنسيق في هذا الصدد، بالنظر إلى أن مصر وتونس تمثلان دولتي جوار مباشر لليبيا، مما يؤدي إلى انعكاسات مباشرة لاستمرار الأزمة الليبية على الأمن القومي للبلدين.

وأكد الرئيسان الحرص الكامل على إنهاء الأزمة الليبية عبر التوصل لحل سياسي يمهد الطريق لعودة الأمن والاستقرار في هذا البلد الشقيق، لاسيما من خلال دعم المساعي الأممية ذات الصلة وكذا تنفيذ مخرجات عملية برلين، مع رفض أي تدخل خارجي في هذا الخصوص.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي