فلسطين المحتلةالمغرب العربيالخليج العربيمصرلبنانليبياتونسالسودانالأردنالجزائرالمغربسوريا

دمشق تعلن اختراق الحدود السورية من قبل القوات التركية تزامنا مع هجوم إسرائيلي

2020-02-06 | منذ 1 سنة

أعلنت وزارة الخارجية السورية، الخميس 6نوفمبر2020، عن "قيام قوات تركية باختراق الحدود السورية فجر اليوم تحت غطاء العدوان الإسرائيلي".

وأكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، أن "قيام قوات تركية باختراق الحدود السورية فجر اليوم في تناسق مكشوف وتزامن مفضوح وتحت غطاء العدوان الإسرائيلي يؤكد وحدة الأهداف بين النظام التركي والكيان الإسرائيلي في حماية الإرهابيين".

وقال: "في تناسق مكشوف وتزامن مفضوح وتحت غطاء العدوان الإسرائيلي قامت فجر اليوم قوات تركية باختراق الحدود السورية وانتشرت بين بلدات بنش معرة مصرين تفتناز في خطوة تؤكد وحدة الأهداف بين النظام التركي والكيان الإسرائيلي في حماية الإرهابيين وخاصة "جبهة النصرة"، ومنع تقدم الجيش العربي السوري في كل من إدلب وحلب وتحقيق الهزيمة الكاملة لوكلائهم في سوريا".

وأضاف المصدر، أن "ما قام به النظام التركي بالتزامن مع العدوان الإسرائيلي فجر اليوم هو انتهاك سافر للسيادة السورية وخرق فاضح للقانون الدولي ويوضح للعالم أجمع بما لا يدع مجالا للشك بعد الآن من هي الجماعات الداعمة والراعية والحامية للإرهاب في سوريا وما تزامن العدوان الإسرائيلي مع الدخول التركي إلى الأراضي السورية إلا إسقاط للقناع عن الوجه القبيح والحقيقي لرأس النظام التركي الذي كان يدعي عداءه سابقا لإسرائيل".

وختم المصدر تصريحه بالقول إن "الجمهورية العربية السورية تؤكد أن الاعتداءات من النظام التركي أو الكيان الإسرائيلي أو كليهما معا لن تثني الجيش العربي السوري عن مواصلة معركته ضد الإرهاب حتى تحرير كل التراب السوري وإنهاء وجود الإرهابيين بالكامل في سوريا".

يذكر أن، طائرات إسرائيلية استهدفت فجر اليوم الخميس مواقع في محيط العاصمة السورية دمشق ويي المنطقة الجنوبية، وتزامن ذلك مع دخول رتل عسكري تركي إلى داخل الأراضي السورية، بحسب ما ذكرته وسائل إعلام رسمية سورية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي