اليمن فلسطين المحتلةالمغرب العربيالخليج العربيمصرالسعوديةلبنانالعراق

مسؤول كردي سوري يحذر من فرار أسرى "داعش" من السجون

الامة برس
2019-10-10 | منذ 2 شهر

ذكر مسؤول كبير من أكراد سوريا الخميس 10 أكتوبر2019، أن مسلحي تنظيم (داعش) قد يفرون من السجون في شمال شرق سوريا مع اشتداد القتال بين قوات سوريا الديمقراطية التي يقودها الأكراد وبين تركيا.

وأبلغ بدران جيا كرد بأن عدد قوات الأمن التي تحرس محتجزي (داعش) سيتقلص مع تصعيد القوات التركية هجوما بدأته يوم الأربعاء.

وقال ”بكل تأكيد هذا الهجوم سوف يخفف و يضعف النظام الحراسي و الحماية لهؤلاء الدواعش في السجون الذين يبلغ عددهم بالآلاف“.

وأضاف ”هذا الأمر قد يؤدي إلى فرارهم أو إلى تصرفات قد تخرج من سيطرة القوات الأمنية لكون الأعداد التي تقوم بحراسة السجون تتقلص كلما اشتدت المعارك وهذا الأمر يشكل خطورة كبيرة“.

وبدأت تركيا الهجوم أمس الأربعاء على المقاتلين الأكراد في شمال شرق سوريا بعدما انسحبت القوات الأمريكية من جزء من منطقة الحدود، فاتحة بذلك مرحلة خطيرة جديدة في الصراع السوري المستمر منذ ما يربو على ثمانية أعوام.

وتحتجز قوات سوريا الديمقراطية آلافا من مقاتلي الدولة الإسلامية في السجون وعشرات الآلاف من أقاربهم في مخيمات، وكثير منهم أجانب. وألحقت قوات سوريا الديمقراطية الهزيمة بجهاديين في مساحات شاسعة في شمال وشرق سوريا بدعم أمريكي يشكل قوات برية وقوة جوية.

ويمتد القطاع الحدودي الذي أخلته القوات الأمريكية هذا الأسبوع، والذي يعتقد بأنه محور هجوم أنقرة، لنحو 100 كيلومتر بين بلدتي تل أبيض ورأس العين السوريتين. وهي منطقة لا تضم سجونا.

واتهمت السلطة التي يقودها الأكراد تركيا بقصف سجن يؤوي جهاديين من أكثر من 60 جنسية. وقالت إن القصف الذي وقع ليل الأربعاء استهدف جزءا من سجن جركين في مدينة القامشلي.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي